في عيد ميلاده الـ 36.. هذه أبرز المحطات في حياة كيفانش تاتليتوغ

كريترنيوز/ منوعات

كيفانش تاتليتوغ الشهير بمهند بطل “نور” و”العشق الممنوع” و”الشجاع والجميلة” “أوسم وأشهر نجم تركي في العالم”،وأكثرهم جاذبية بالمقاييس العالمية للوسامة والكاريزما، في عيد ميلاده ال36 الذي يصادف اليوم 27 أكتوبر- تشرين الأول لم يصبح أباً بعد رغم تصريحه سابقاً بحبه للأطفال،ورغبته بأن يصبح أباً حين يشاء الله ذلك.

كيفانش تاتليتوغ من مواليد أضنة 27 أكتوبر- تشرين الأول 1983 ،ينتمي لعائلة مترابطة ذات أصول بوسنية،هاجرت إلى تركيا منذ فترة طويلة،واكتسبت الجنسية التركية.

يعد كيفانش تاتليتوغ من أشهر النجوم الأتراك وأكثرهم شعبية وأعلاهم أجراً في الفن والإعلانات على حد سواء.

بطل كرة سلة
درس كيفانش مرحلة الثانوية العامة في مسقط رأسه أضنة،وبرزت موهبته الرياضية الفذة في “كرة السلة” الذي سهل له طوله البالغ 187 سم،وقوة بنيانه التألق فيها،فتوجه لمدينة اسطنبول،وانضم لفرق كرة سلة معروفة بأمل الإحتراف محليا،ومن ثم دوليا،وكان حلمه الأول أن يصبح بطل كرة سلة في الدوري الأمريكي للمحترفين “إن بي إي” إلا أن حلمه قتل قبل أن يولد،حين تعرض لإصابة خطيرة خلال لعبه في اسطنبول،جعلته ينهي مسيرته الرياضية بأمر الأطباء،ووالدته التي خشيت عليه منها،فشجعته على التوجه إلى عرض الأزياء بدلا منها.

توب موديل رقم واحد
وبينما كان كيفانش يعيش حالة نفسية سيئة إثر انهيار حلمه الرياضي،أرسلت والدته صوراً جميلة له لأهم وكالات الأزياء والإعلانات في التركية،وتم الإتصال به ،وتقديم عروض العمل له،فاحترف عرض الأزياء في تركيا بنجاح،بفضل وسامته،وجاذبيته على المسرح،وفي عام 2002 توج كأفضل عارض أزياء في العالم ،منتزعا الجائزة من زملاء كثر احترفوا الأزياء معه،وتوجهوا للتمثيل بعده مثل: تولغاهان سايشمان الشهير بجلنار بطل “ليلى”.

نجاح مذهل بأول مسلسلاته : نور
فوزه بلقب أفضل عارض أزياء في العالم ،فتح له أبواب عاصمة النور والموضة “باريس” فهاجر للعمل فيها،لكن تلقيه عرض بطولة مسلسل تركي جعله يعود فوراً إلى اسطنبول،فصور أول بطولاته الدرامية “نور” عام 2005 مع الممثلة سونغول أودين التي صادف أيضاً إنها أول بطولاتها الدرامية،وحققا نجاحاً مذهلاً،ونسبة مشاهدة كانت الأعلى في تركيا ،والعالم العربي حين عرض مدبلجاً بصوت الممثل السوري مكسيم خليل الذي أدى شخصية مهند،والممثلة السورية لورا أبو أسعد دبلجت بصوتها شخصية نور.

بعده قدم مسلسل “ميرنا وخليل” مع صديقته المقربة صدف أفجي عام 2007 لم يحقق نفس نجاح مسلسله الأول “نور”، وعاد الحظ إليه حين شارك بيرين سات بطولة “العشق الممنوع” عامي 2008 و2009 لموسمين حققا نجاحاً عالمياً مذهلاً،ومازال يعرض لليوم بنجاح منقطع النظير. ثم توالت مسلسلاته الناجحة بعد ذلك،فقدم “عودة مهند- شمال جنوب” مع أويكو كاراييل،و”ليث ونورا” مع فرح زينب عبد الله وفهرية أفجين وإيلتشين سانغو،و”الشجاع والجميلة- جسور والجميلة” مع توبا بويوكستون” . وحل ضيف شرف لمرة واحدة في مسلسل “إيزيل” بدور منتقم شرير فاجأ الجميع به، من أجل بطله كينان أميرزالي أوغلو المرتبط به بعلاقة صداقة قوية عمرها سنوات،ويستعد في نهاية 2018 الجاري لمسلسله الجديد “الإصطدام” مع إيلتشين سانغو في ثاني تعاون فني لهما بعد “ليث ونورا”.

سينمائيا
يعد كيفانش تاتليتوغ غير نشط على الصعيد السينمائي،فلم يقدم سوى ثلاثة أفلام،لم تحقق إيرادات عالية في دور الشباك وهي: ” الأمريكيون في البحر الأسود 2 “و”حلم الفراشة” و”هيا يا إبني”.

زواج كيفانش تاتليتوغ من خبيرة الموضة باشاك ديزير في 19 فبراير 2016
بعد أن ظن الجميع أن حبه الأطول لملكة جمال الكون والممثلة أزرا أكين الشهيرة بأيلول سيتوج بالزواج بعد علاقة عاطفية امتدت 13 سنة شهدت ثلاثة انفصالات وعودة،فاجأ كيفانش الجميع بقصة حبه لخبيرة الموضة المطلقة التي تكبره بحوالي سبع سنوات باشاك ديزير،وبعد علاقة حب قصيرة لم تتم ال 3 سنوات،تزوجها في باريس يوم الجمعة 19 فبراير- شباط 2016 ،مفاجئاً الجميع،حيث ظنوا أن تمسكه لعزوبيته،ورفضه الزواج من أزرا أكين سبب انفصالها الأخير عنه،لكن باشاك ديزير المرأة المحنكة حققت ما فشلت فيه حبيباته السابقات، وأدخلته قفص الزواج الذهبي في أقصر مدة ممكنة،حيث وجد فيها ما لم يجده في أي حبيبة سابقة له، ورغم مضي عامين و8 أشهر على زواجهما لم يحقق كيفانش بعد حلم الأبوة،ومازال يمارس مشاعر الأبوة بدفء ومهارة مع أبناء شقيقته ميليسا.

وقد نفى في شهر أكتوبر- تشرين الأول الحالي شائعة جديدة عن حمل زوجته باشاك ديزير ،ولم يكشف ما طبيعة العائق الذي يحول دون حلمها للآن أو إن كانت تتعالج للإنجاب.

التعليقات مغلقة.