المخدرات .. داء مدمر وإجرام فاحش ..!

كريترنيوز /خاص

كتب : خالد شوبه

تعاطي المخدرات والاتجار بها بين صفوف الشباب والشابات خاصة في محافظات الجنوب لم يعد ظاهرة محدودة في محيط معين او مغلق ، بل تجاوزت تلك الحدود واصبحت كالورم السرطاني الخبيث الذي تعدى انتشاره الاطراف واصبحت خلايا سمومه المميتة تنهش في اجساد ابناءنا وبناتنا ونحن في حالة أستسلام وعجز وخنوع .

ولم يقتصر جرم الضرر للمخدارت على تلك الفئة الشابة من مجتمعنا الجنوبي فحسب ، بل تعدى ذلك الى وباء مهول تفشى على قارعة الطريق ووصل كل حي وركن حافة وطرق ابواب المنازل ومس في ضرره كل شرائح المجتمع وفئاته ولم يذر اطفالاً قصر او نساءً ولا كهول ضارباً بسوطه اللعين أفضل العائلات واكثرها محافظة واتزان .

وبما ان تبعات تلك الآفة قد تعدت الهلاك وتجاوز مدمنوها ومروجوها الخطوط الحمراء ، فيجب ان نجعل منها قضية رأي عام لكل الناس صغاراً وكبار ،نساءً ورجال ،وان نحمل جميعنا شعار الحياة ” نكون او لانكون ” ضد هذا الداء المدمر و الاجرام الفاحش والمشين الذي لم يعهده مجتمعنا وقيمنا الانسانية والاسلامية الحنيفة.

 

التعليقات مغلقة.