أستشهاد قائد كتيبة باللواء الاول عمالقة وأثنين من مرافقيه في جبهة الساحل الغربي

كريترنيوز /ابين/أحمد يسلم-عبدالرقيب

شهدت منطقة باتيس تشييع جثمان الشهيد القائد البطل أصيل الكدي قائد الكثيبة الخامسة في اللواء الاول عمالقة جنوبية الذي استشهد عصر يوم الثﻻثاء في الحديدة بمعية أثنين من مرافقيه أثر أنفجار لقم ارضي زرعه الحوثيون .

وفي اجواء من الحزن الشديد تلقى أهاليهما التعازي في باتيس بعد ان ووري الثرى الشهيد اصيل وابن عمه الشهيد وليد بدر نصر المنصري 20 عاما فيماوصل خبر وفاة زميلهما الثالث أحمد محمود الخضر المنصري 22عاما الى مجلس العزاء الذي أقيم في باتيس بعد ان أسعف بالطائرة الى أحد مستشفيات اﻻمارات وهو ماضاعف أجواء الحزن والأسى لفقدان قبيلة المناصر كلد يافع مديرية سرار ثﻻثة من أفضل شبابها في يوم واحد.

ممايذكر أن شقيق أصيل الكلدي الشهيد حسين 22عاما كان قد أستشهد قبل 3 أسابيع في الحديدة بعد أستهداف سيارته بقذيفة اربي جي من أحد المتسلللين الحوثة ، حيث تلقى الشهيد أصيل التعازي بأخيه الشهيد وعاد لتوه الى ميدان المعركة .

وقد برز الشهيد أصيل كقائد ميداني اجترح الكثير من المواقف البطولية التي حققها باقتدار ومهارات قتالية عالية جعلته محط احترام كل زمﻻئه المقاتلين والقادة .

من جانب أخر نعة قيادة الوية العمالقة في الساحل الغربي ألشهيد أصيل وزمﻻئه في بيان وصفت فيه الشهيد أصيل الكلدي واحد من أشجع الابطال الذين خاضوا معارك التحرير من خﻻل مشاركاته بداية مع المقاومة الجنوبية في جبهة زنجبار تحت قيادة المناضل يسلم الشروب ليلتحق الشهيدأصيل في جبهات المقاومة التي شارك فيها بكل اقدام وشجاعة في عدن والمحفد ومن ثم جبهة الساحل الغربي حتى يوم استشهادة .

ويعد أستشهاد القائد البطل أصيل الكلدي وزمﻻئه خسارة كبيرة ﻻتعوض مبتهلين الى الله جلت قدرته ان يرحمهم بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته مع الصديقين والأبرار.

التعليقات مغلقة.