الاحزاب السودانية المعارضة تطالب بـ ” مجلس إنتقالي ” لإدارة البلاد بدلاً عن الرئيس البشير.

كريترنيوز/الخرطوم/وكالات

وقع 22 حزباً سودانياً غالبيتها مشاركة في الحكومة، على مذكرة رفعتها، امس الثلاثاء، للرئيس السوداني عمر البشير، للمطالبة بحل الحكومة والبرلمان السوداني.

كما طالبت الأحزاب بتشكيل مجلس انتقالي يتولى قيادة البلاد، إضافة إلى تشكيل حكومة انتقالية تجمع بين الكفاءات والتمثيل السياسي.

وكان البشير أصدر في وقت سابق، الثلاثاء، قراراً جمهورياً بتشكيل لجنة للتحقيق في العنف الذي رافق التظاهرات المناهضة للحكومة التي هزت البلاد

وقُتل 19 شخصا على الأقل، وأصيب مئات بجروح، وفق الحصيلة الرسمية، خلال الاحتجاجات التي اندلعت في عدة مدن بينها الخرطوم بتاريخ 19 كانون الأول/ديسمبر في أعقاب قرار حكومي برفع أسعار الخبز والوقود.

وكالات

التعليقات مغلقة.