” الحاشرة ” وحديث الصورة..!

كريترنيوز/ شبوة/ عزان/خاص

يُسمونه (الحاشرة) رجل لا اعتبره من البشر، عاش معضم حياته في الجبال يتغذاء على الوعول والوبران والارانب وغيرها من الكائنات الحية، يمشي حافي القدمين و عاري الصدر، لا اعرفه جيدا ولكن اسمع عنه الكثير، كان قبل دخول النخبة الشبوانية الى مدينة عزان يحمل بندقية عيلمان من الطراز القديم جدا ، وبعد منع السلاح اصبح لا يحمل الى بقشته التي على ضهره العاري، لايتحدث كثيراً يأتي إلى السوق ويأخذ بعض الخضروات ويغيب عن انضار الجميع فترة من الزمن ثم يأتي ولدية صيدا في يدة مثل الذئاب والثعالب والقرود والوبران والقنافذ وغيرها من الحيوانات ، الأليفة والمتوحشة لا أعلم كيف يعيش هذا الرجل وحيدا ، ولكن اعتقد انه مرتاح البال، ويؤمن بالنظام والقانون، التقطت له هذه الصورة اليوم في سوق عزان المركزي، اعتقد ان ملامح الرجل كفيلة عن التعبير.

محمد الربح
شبوة ـ عزان
20-1-2019

التعليقات مغلقة.