القعيطي ينفي علاقة إدارة أمن عدن بواقعة الاعتداء عليه

كريترنيوز/ العاصمه عدن/خاص

نفى المصور الصحفي نبيل القعيطي، الشائعات بشأن تورط إدارة أمن عدن، اليوم الجمعة، في الاعتداء عليه أمام فندق عدن ومصادرة الكاميرا وبطاقته الشخصية .

واكد القعيطي أن المسؤول عن هذه الواقعة أحد الضباط ويدعى فيصل مثنى وهو بمثابة تصرف فردي ليس للواء شلال شايع أي دور فيه.

وقدم المصور الصحفي بوكالة الأنباء الفرنسية، توضيحا على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» حول الواقعة، رافضًا الحملة المغرضة والممنهجة التي تبنتها وسائل إعلام تابعة لحزب الإصلاح الإخواني بشأن الواقعة للنيل من إدارة أمن عدن وشخص اللواء شلال شايع، قائلًا: «لن نسمح للمتربصين بشق الصف».

وأشار القعيطي في توضيحه، أن اللواء شلال شايع تواصل معه وأبلغه بمحاسبة الضابط المتورط في الواقعة.

هذا ويحاول حزب الإصلاح الإخواني، استغلال الشائعات المغرضة للنيل من المحافظات الجنوبية لزعزعة أمن واستقرار الجنوب .

التعليقات مغلقة.