جرائم حزب الاصلاح .. وفاة معتقل في احدى السجون السرية بمأرب

كريترنيوز/مأرب

توفي أحد الاشخاص في سجون حزب الاصلاح اليمني بمأرب، في ظروف غامضة وسط اتهامات أنه توفي بسبب التعذيب.

ووضح توجيه النائب العام الدكتور علي الاعوش، إلى رئيس نيابة الاستئناف بمحافظة مأرب، يطالبه بالتحقيق في شكوى مقدمة من أسرة المجني عليه الملازم ضيف الله هرشل.

ونصت شكوى أسرة هرشل بأن نجلها تعرض للتعذيب حتى الموت في إحدى المعتقلات السرية بمحافظة مأرب.

ووجه النائب العام الدكتور علي الأعوش، رئيس نيابة الاستئناف بمحافظة مأرب للاطلاع على الشكوى المقدمة من أسرة الملازم هرشل والتحقيق في سبب الوفاة.

كما وكشفت وثيقة أخرى موجهة من قائد المنطقة العسكرية الثالثة اللواء الركن فيصل علي قائد حسن موجهة لوكيل نيابة المنطقة العسكرية الثالثة يطالبه فيها بالتحقيق في وفاة الملازم هرشل في السجن.

وقال مصدر عسكري ، إن السجون السرية تابعة لقيادات عسكرية منتمية للتجمع اليمني للإصلاح.

وأوضح أن تلك القيادات تقوم بارتكاب أبشع الجرائم بحق السجناء وتقوم بإخفائهم قسريا بدون أي أسباب أو مسوغات قانونية.

وأكد أن كل الأوامر والتوجيهات الصادرة من النائب العام وقائد المنطقة العسكرية تعاملت معها قيادات الإصلاح بكل تسويف وتجاهلت

ويستغرب نشاء مدنيين في مأرب صمت المنظمات الدولية لحقوق الإنسان عن الحرائق والسجون الشريك الحزبية هناك ناهيك عن تعامي وطمس لتلك الجرائم من قبل منظمات حقوقية محلية ترتبط بحزب الإصلاح دابت على جعل قضايا ضد ارهابيين في مناطق أخرى قضايا رأي عام !

التعليقات مغلقة.