حشد من مواطنين مديرية يهر يحتجون على خلفية قضية مقتل ابنهم

كريترنيوز/يافع/ يهر

قام صباح يوم امس الخميس عدد من أبناء مديرية يهر باحتجاجي غاضب على خلفية مقتل الشاب ابراهيم فضل حسن النقيب بالعاصمة عدن في ظروف غامضة من قبل أحد زملائه العسكر ومن المرجح أن الجاني يتبع مكتب صالح السيد، وقاموا بإحراق الإطارات وقطع الطريق الرئيس معبرين عن استياؤهم وغضبهم الشديد على حادث القتل الذي تعرض له يوم الأربعاء دون وجه حق وعلى خلفية ذلك تحرك الأخوة غالب الخربي رئيس القيادة المحلية بالمديرية والعقيد علي عبادي ناصر مدير الامن ونائبه فايز الحربي والقائد عمر بن عسكر قائد الحزام الامني بمديرية يهر بتهدئة الموقف والسماح بفتح الخط وطلبوا منهم القيام والتعاون في متابعة الجهات المعنية بالطرق المشروعة والقانونية وقد طالب المحتجون بضرورة الإسراع بتسليم الجاني لينال عقابه العادل بالقصاص لما اغترفه بحق المجني عليه ظلما وعدوانا.

التعليقات مغلقة.