العفو الدولية وإخوان اليمن ” الإغتصاب المزدوج “

م. مسعود احمد زين
كاتب جنوبي بارز

بعد شهر عسل طويل منذ 2011 بين التنظيم العالمي للإخوان ومنظمة العفو الدولية التي مقرها في لندن من خلال التعاطف معهم ودعمهم بتقارير تركز على تجاوزات حقوقية محددة دون غيرها لبعض دول المنطقة التي يحاول الاخوان قلب أنظمتها والوصول للحكم مثل مصر .

بعد هذه المرحلة ، المنظمة تطلق النار اليوم على إخوان اليمن واتهامهم بارتكاب مئات الحالات من جرائم الاغتصاب في تعز .

بالمناسبة الإخوان في قالب حزب الإصلاح هم أكبر الأطراف السياسية باليمن نشاطا في منظمات المجتمع المدني ولا أبالغ إذا قلت أن أكثر من 50 % من تلك المنظمات تؤول لهم .

إضافة لنشاطهم الداخلي في تشبيك المجتمع بواسطة تلك المنظمات فنشطاء الإصلاح هم أكثر من يعمل على رفع تقارير حقوقية للمنظمات الدولية لتزكي موقفهم السياسي ضد خصومهم .

لا أدري ماذا حصل اليوم ..؟
وهل أصابهم رصاص راجع مما أطلقوه قبلا الى عنان المنظمات الدولية بما فيها منظمة العفو الدولية ..؟!
[13/‏3 8:21 ص] قلبي: بن بريك لقادة التحالف العربي : أوقفوا البزبوز على أقزام الشرعية .

وجه اللواء احمد سعيد بن بريك، عضو هيئة رئاسة المجلس الإنتقالي الجنوبي، رئيس الجمعية الوطنية، نصيحه هامة الى قادة دول التحالف العربي الخاص باليمن.

وقال اللواء بن بريك في ذلك : ” ‏نصيحتي للتحالف العربي بأن يوقفو ‎البزبوز على الشرعية واقزامها ويطالبو قوات مايسمى الشرعية باستعادة ‎السيمان الذي سلم لهم عهده”

واعتبر اللواء بن بريك ان وجود تلك العدة والعتاد العسكري الكبير بيد ماسمي بجيش الشرعية لافائدة منها مشيراً بالقول : ” إن وجودهم و عدمه سواء ”

كما وصف رئيس الجمعية الوطنية الجنوبية، سقوط حجور بيد الحوثيين اكبر بالفضيحة وخذلان الاكبر لقوات التحالف العربي في اليمن .

التعليقات مغلقة.