انطلاق منتدى باريس للسلام والتنمية لبحث مواجهة التطرف والإرهاب

كريترنيوز/ خاص
انطلقت اليوم الخميس فعاليات منتدى باريس للسلام والتنمية لبحث آليات مواجهة التطرف والإرهاب وتعزيز دور المجتمع المدني بمشاركة وزير الدفاع الفرنسي ورئيس المخابرات السابقين.

وقال جمال بدر العواضى رئيس المنتدى ومدير الوكالة للصحافة والدراسات الإستراتيجية AIJES إن هذا المؤتمر جاء بعد الأحداث المتتالية للأعمال الإرهابية وما تشاهده المنطقة جميعها، فإن المجتمع والحكومات الغربية بدأت تعي تماما خطورة اتساع دائرة التطرف بين الشباب المسلم في أوروبا وفرنسا تحديدا.

وأضاف العواضى “أصبح هؤلاء الشباب ضحايا وفريسة سهلة لتنفيذ هذه العمليات الإرهابية، خاصة بعد الهجمات الإرهابية المتتالية التي شهدتها أوروبا وراح ضحيتها مئات الأبرياء، مضيفًا “لدينا كل يوم ضحايا جدد ونحن شاهدنا في خلال الأيام الاخيرة اعتداءات سيرلانكا ونيجيريا ومن قبل نالت فرنسا نصيب الأسد من العمليات الإرهابية”.

وتابع رئيس المنتدى أن مصر واجهت العديد من الهجمات الإرهابية خاصة بعد سقوط نظام الإخوان المسلمين الذين اعتبروا مصر وقت الرئيس المعزول مرسى نقطة انطلاق لهذه الجماعات إلى العالم العربي وباقي الدول.

وأكد العواضى، أن مصر وجيشها العظيم بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي أنقذ مصر وأخرجها من عنق الزجاجة ومن خطر هذه الجماعات التي مازالت تمثل تهديدا على الأمن والسلم العالميين

التعليقات مغلقة.