في أربعينية الشهيد ياسر الهبوب .. الأب ينعي إبنه

كتب /الشيخ احمد هبوب

ابني الغالي أربعون على رحيلك

اربعون يوما مضت … والجرح ينزف … على فراقك نبكي وتدمع عيوننا وتذوب قلوبنا برحيلك يابني الغالي ، اربعون يوما مرت علينا وكأنها أربعين عاماً ، منذ فارقتنا ، ورحلت إلى جنة الخلد ايقظ الحزن والالم بداخلنا … وقد نضب الدمع في اعيننا ، رحلت واخذت معك مفاتيح حياتنا … الى جنات الخلد يا ابني ياسر …. لأول مرة نشعر بالوحدة وألم الفراق ومع ذلك ستبقى يا أغلى الحباب دائما وابدا في القلب والوجدان ، ولا يمكن للأيام والسنين ان تمحو ذكراك الغالية أبداً

لقد كنت نعم الابن ذو الأخلاق العالية الصادقين مع كل الناس الاصدقاء القريب والبعيد ، يشهد على ذلك جميع أفراد القبيلة، وجميع في متابعات بمايخص المنطقة من منظمات وصخرت حياتك الماءهوفية الخير للقبيلة أصدقائك ومعارفك

ومع ألم مصيبة الفراق والحزن ، نعاهدك يا من أصبحت بين يدي الخــــــالق عز وجل أن نسير على دربك ومنهجك في عمل الخير ومساعدة الجميع ، لا أحد يشعر بقيمة الشيء إلا إذا إفتقده ، فلا أحد يعلم مدى ألم الفرااااق .. إلا من فقد حبيبة.. فكم نفتقدك ياابني ياسر. يا صاحب القلب الكبير .. واليد الحااانية .. فلا حب يعوض حبك .. ولا قلب بوسع قلبك .. ولا كلمة أبي تعوضها أي كلمة في الدنيا .. فكل صباح تشرق فيه الشمس يتجدد حزننا على فقدك وفراقك يا أعز حبيب .. ونتواصل معك بالدعاء .. بأن لا يحرمنا الله لقياك في جنة الفردوس ..

مضت اربعون يوماً من قسوة الفراق وحرقته  على رحيلك الموجع الأليم ، تمر الأيام والجرح ما زال  ينزف والقلب ما زال يبكي ، أربعون يوماً وكأنها الدهر  بلا نهاية ، فهذا الفراق الأبدي الذي لا عودة منه  ، حقاً إنها الذكرى الأربعين لرحيلك القاسي الموجع ، لقد طال السفرعلى امك و ابوك وأولادك احمد وعمروعمار وشيماء وسيماءوسيناء يا أعز الناس والأحباب ، يا حبيب القلب والروح ، ألا تشعر يا أغلى الناس  بوجع الحنين الذي نعتاشه منذ رحيلك وفراقنا ، ألم ومرارة البعاد والفراق يدمي القلب والعين تدمع من بعد رحيلك والكنها إرادة اللة ولامنهامفر

أربعون يوما على رحيلك ياب عمر انقطعت انفاسي وضاق صدري والشوق لك في كل لحظة صورتك لاتغيب عنا ونتخيل صورتك في كل لحظة
أربعون يوما لأيام تشتدقساوةعلى رحيلك عناصعب والانملك إلا أن نقول وانااليةراجعون
مازلت حيافيناوفي عقولنا وقلوبنا ولن ننساك على فراقك يابو عمر
لقد رحلت الى جوارربك نسأل الله أن يكون مئواك الجنة
لاعرفناءيابوعمرحجم قدرك وقيمتك بين الناس الأبعد رحيلك
اللهم اسكنةالجنةبسلام وتقبلةمع الصالحين وبلغةاعلى المنزلة

الحزين على فراقك ابوك الشيخ احمد هبوب البعسوسي

التعليقات مغلقة.