قيادي بالحراك الجنوبي يعفو عن قاتل ابنه

2020-09-18 19:53:22
كريتر نيوز/لحج/خاص

أعلن القيادي بالحراك الجنوبي وأحد مؤسسيه اليوم الجمعة بردفان محافظة لحج العفو عن قاتل ابنه

وعفا العميد “قاسم عثمان الداعري” عن “بشار عبد الحميد محمد” قاتل ابنه “غسان الداعري” منذ ما يقارب العشرة أشهر والمحجوز علي ذمة حادثة اطلاق نار بالخطأ أودت بحياة الأخير

وقتل غسان على يد أحد زملاءه بالخطأ اثناء مشاركتهم ضمن القوات الجنوبية بجبهة الوازعية في العربية البمنية ضد مليشيا الحوثي

وأشار الداعري في تصريحاته لـ كريتر نيوز ان اصداره للعفو لوجه الله فلم يستلم من الجاني أو أهله ما يساوي مثقال ذرة او قيمة قنينة ماء فلا يريد ولو دفعوا كنوز الدنيا لن تعوضه عن ابنه.. مؤكدا ان ابقاء الجاني في الحجز مدة تلك الفترة كانت لأخذ العبرة

ورفض الداعري دعوات التجمعات والمحافل البشرية المعتادة لمثل هكذا اعلانات معتبرها إنها شكلية لطالما والمسألة مرهونة بالقناعة و بشاهدين عدلين وتوثيق التنازل امام اقرب محكمة شرعية

ودعا والد المقتول والد الجاني بشار للقاء والتسامح فردا او مجتمعين في أي مكان وفي أي وقت دون تكلفة

ووجه دعوه لمن كان يرغب ويفضل إعلان العفو أمام حشد او تجمع ان يتوجه الى مكان اعتصام أفراد القوات المسلحة والامن في عاصمة الجنوب عدن .. مشيرا ان الحضور في ذاك المكان قد يخفف ما يمر به رفاق الواجب الصامدين وهم يطالبون بأبسط مطالبهم ومرتباتهم التي تغيبت لأكثر من خمسة أشهر .

التعليقات مغلقة.