صالح : صمتنا ليس عجز فنحن على الأرض أكثر قوة وصلابة رغم التآمر

كريتر نيوز /عدن/ خاص

أكد “منصور صالح” نائب رئيس الدائرة الإعلامية بالمجلس الانتقالي ان صمت كثير من قيادات الانتقالي عن تدهور الاوضاع الخدماتية والمعيشية ليس عجز او بحسب الطلب كما يظن البعض بل خحلا من معانات الشعب سيما من خدمة الكهرباء

وقال صالح على جداربته بالفيسبوك: حين نصمت فإنما نصمت احتراماً لشعبنا ، وخجلا من معاناته سيما من خدمة الكهرباء ، ولأننا ندرك ان ما يريده شعبنا في هذه المرحلة بالغة الشدة والوجع هو الفعل وليس الكلام ، أو المنشورات.

وتابع : في المقابل يكثف الحاقدون من هجمتهم ضد المجلس وقيادته ، اعتقاداً منهم ان هذا هو الوقت المناسب لكيل أحقادهم وتمرير إشاعاتهم.

وأكد قائلا : لايظن أحد اننا نتحدث أو نصمت بحسب الطلب ، أو لأننا عاجزون ، فنحن أحرار لأننا ننتمي لشعب حر ، ونحن على الأرض أكثر قوة وصلابة رغم التآمر ونحن أكثر جرأة لقول مانريد ووقت مانريد لكننا ندرك ماينبغي قوله ومايضر وماينفع وبالتالي فلكل قول لدينا مقدار ، ولكل حدث ومكان مايناسبه من قول ، ولن نوفر للخصم المتربص مايبحث عنه من بين سطور مانقول.

وأشار ان المجلس يدرك حجم المؤامرة على شعبنا وحالة العقاب الجماعي الهادفة ايصال الناس الى مما وصلوا إليه اليوم من وجع وغضب.

وختم منشوره : لذلك سعى وسيسعى -الانتقالي- للبحث فيما يخفف من معاناة شعبنا فهذا هدفنا الأول ، واما معركتنا السياسية والعسكرية فماضون فيها بقوة ، وبكل عزة وأنفة وثقة نقول ان يدنا هي الطولى وهي العليا ، وهي من جعلت مطابخ الشر والفساد تنوح كالأرامل في كل موقع ومنبر.

التعليقات مغلقة.