ترامب يهاجم الاقتراع عبر البريد : الأمريكيون قد لا يعرفون الفائز بالانتخابات

2020-09-26 12:17:23
كريتر نيوز/متابعات

هيمنت أزمة الاقتراع بالبريد على انتقادات الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اتجاه إجراء التصويت المقرر اتخاذه في الانتخابات الرئاسية المقبلة،

وأكد (ترامب) في تصريحاته أمام تجمع حاشد في نيوبورث بولاية فرجينيا، إن الأمريكيين قد لا يعرفون الفائز في الاتتخابات الرئاسية التي ستقام في نوفمبر، قبل عدة أشهر،

وأرجع ذلك بسبب الخلافات حول بطاقات الاقتراع بالبريد، وتحظى تلك الطريقة التي من المقرر أن يُقبل عليها نصف الناخبين الأمركيين بانتقادات متكررة من جانب الرئيس الأمريكي، وسط مخاوفه من تزوير التصويت في الانتخابات من قبل الحزب الديمقراطي.

وقال ترامب إنه يفضل معرفة ما إذا كان قد فاز أو خسر بسرعة، بدلاً من انتظار بطاقات الاقتراع البريدية، وأضاف الرئيس الأمريكي: (أحب مشاهدة التلفزيون ومعرفة الفائز.. قد لا تسمعون ذلك قبل شهور، لأن هذه فوضى.. من غير المرجح أن تسمع فائزا في تلك الليلة).

وقال خبراء الانتخابات إن الأمر قد يستغرق أياما بعد انتخابات الثالث من نوفمبر قبل معرفة الفائز، لأن المسؤولين سيحتاجون إلى وقت لفرز بطاقات الاقتراع التي تصل بعد يوم الانتخابات.

وفضل عدداً من الديمقراطيين أكثر من الجمهوريين عزمهم عن التصويت عبر البريد لتجنب التعرض للإصابة بفيروس كوفيد-19 في أماكن الاقتراع المزدحمة، طبقاً لـ استطلاعات للرأي، في الوقت الذي رفعت حملة ترامب دعاوى قضائية في ولايات عدة للحد من الاقتراع عبر البريد.

التعليقات مغلقة.