المحافظ الجديد، وعودة الأمال

كتب/ فلاح المانعي

كناقدكتبنا في مواضيع ومنشورات سابقه،على ضرورة أن يكون المحافظ القادم *لعدن* غير ويختلف كلياعن آسلافه..وأن يكون حليم، وجاد وطموح وصاحب رؤيه حقيقيه،يتطلع منها لمستقبل زاهر *لعدن* في كل الجوانب والمجالات، ألمدينه الجميله ألمثخنه بالجراح والأزمات تكاد تكون على شفاء أنهيار كامل، بل هناك أنهيار فعلا ولابد أن يتدخل المحافظ الجديدبكل قوه وسطوه لانقاذ مايمكن أنقاذه” نعم حجم ألفساد كبير وكبير جدا وعميق جدا” لهذا يتطلب جهدمضاعف من محافظنا وعليه أيجاد قبضه أمنيه من الحديد و الفولاذ الصلب” أن أراد ألمضي قدما :
لانعرف الكثير من التفاصيل عن الرجل” وكل مانعلمه نحن عامة ألناس أنه ذات يوم قرر أن يكون مع شعبه مع ناسه مع وطنه وقضيته العادله:
الحقيقه وجدنا في محافظنا الجديد روح معطاه وشخصيه حازمه لديه كثير من الهواجس والأفكار ويريد أن يعمل ويقدم نفسه نموذج للتغييروالنهوض والبدايه من *عدن* عاصمةالجنوب الابديه”
أنه يتحرك بكل الاتجاهات بشكل متوازن ومتوازي”تابعنا اليوم زياراته لبعض المستشفيات الغارقه بمستنقع ألفساد الاداري والمالي والاخلاقي” والأجرأت الصارمه التي اتخذها حيال ذلك..
مماسبق ذكره يعطينا كمواطنين حافز وقناعه أن نكون عون وسند لابن شبوه البطله الثائره ..
*أن قطرات أول الغيث قدهطلت بعدن* ف:أستبشروا خيرا،،،
فهل سيكون *الاستاذ أحمدلملس هوعودة الأمال لعدن وبداية لتصحيح ألمسار*

التعليقات مغلقة.