بيان صادر عن قيادة المنطقة العسكرية الثانية

كريترنيوز / حضرموت/خاص خاص: إعلام قيادة المنطقة العسكرية الثانية 29 مايو 2018م

بعد عدة لقاءات وجلسات تشاورية بين قيادة السلطة المحلية وقيادة المنطقة العسكرية الثانية ممثلةً في سيادة اللواء ركن فرج سالمين البحسني و كافة وجهاء وأعيان و مشائخ المحافظة والناشطين من الشباب حول ما حدث ويحدث من احتجاجات شعبية ضد تردي بعض الخدمات و الانقطاعات المتزايدة للتيار الكهربائي عن سكان مدينة المكلا، وخلصت القاءات والجلسات بعدد من الحلول المتفق عليها تلبية للمواطن في المحافظة والمتحلّي بالروح الوطنية الصادقة.

وعليه أصدرت قيادة المنطقة العسكرية الثانية بياناً تحذر فيه من التمادي في إفتعال زعزعة الأمن وبث الخوف لدى المواطنين بقطع الطرقات والشوارع الرئيسية وإشعال اطارات السيارات المنبعث منها الدخان المضر والخانق، ومن يخالف يتحمّل مسؤولية نفسه، وتؤكد قيادة المنطقة العسكرية الثانية أن قوات النخبة الحضرمية وجدت لتكون الحماية للديار الحضرمية ضد كل من تسوّل له نفسه المساس بأمن واستقرار هذه الأرض التي ضحوا من أجلها جنودنا البواسل بدمائهم الطاهرة.

كما تدعو قيادة المنطقة العسكرية الثانية كافة شرائح المجتمع الحضرمي إلى التعاون الفعلي في حل مثل هذه الظروف كما عهدتم القيادة والعالم بأسره حضاريين وسطيين نابذين كل أشكال العنف والبلطجة حفاظاً على كل ما حققوه مع أبنائهم في قوات النخبة الحضرمية بالمنطقة العسكرية الثانية بدعم الاشقاء في دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية والامارات العربية المتحدة.

تُثبت هذه الأحداث الأيادي الخفية المستغلة لمطالب المواطن الحقوقية للسطو عليها وتنفيذ أجندتهم المكشوفة.

تشكر القيادة كافة المواطنين الذين شاركوا في انتشال مدنهم من الأزمات بأعلى وأرقى طرق فوتوا الفرصة وقطعوا أمل أصحاب النفوس المريضة الذين عهدوا الاصطياد في المياه العكرة حقداً وكرهاً لما حققوه أبناء هذه المحافظة الحضارية الباسلة.

وفق الله الجميع لخدمة حضرموت

إعلام.قيادة.المنطقة.العسكرية.الثانية.c

التعليقات مغلقة.