برعاية الرئيس الزُبيدي ..
إدارة المرأة والطفل بانتقالي العاصمة عدن تنظم ندوة هامة عن ” دور المرأة الجنوبية في مقارعة المستعمر “

2020-11-22 06:11:37
كريتر نيوز/العاصمة عدن/خاص

ضمن إحتفالات شعبنا الجنوبي بالذكرى الـ 53 لعيد الاستقلال الوطني الأول “الـ 30 من نوفمبر المجيد” وبرعاية ڪريمة من الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي ، نظمت إدارة المرأة والطفل في القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بالعاصمة عدن ندوة خاصة تحت عنوان “مقارعة الاحتلال البريطاني من قبل مناضلات جنوبيات من الرعيل الأول” .
 
وخلال الندوة التي شارك فيها عدد من حرائر الجنوب من مديريات “المنصورة والشيخ عثمان والبريقة ودارسعد” بالعاصمة عدن القيت عدد من المداخلات التي ابرزت الدور الرائد للمرأة الجنوبية في مقارعة قوى الاحتلال والظلم والاستبداد التي كانت جاثمة على صدور أبناء الجنوب ابان حقبة الاستعمار البريطاني المحتل .

وقدمت الاستاذة نادرة عبدالقدوس، عضوة الجمعية الوطنية الجنوبية، خلال الندوة مداخلة مميزة تحدثت فيها عن الدور النضالي البارز للمرأة الجنوبية في مقارعة الاحتلال البريطاني إلى جانب شقيقه الرجل في العديد من الادوار النضالية المختلفة ومنها تأسيس الكيان الجنوبي النسوي المناهض للاستعمار والمشاركة في صفوف الجبهات التحررية والتي شكلت اوجها باندلاع ثورة الرابع عشر من اكتوبر واعلان الكفاح المسلح ضد ذلك المحتل البغيظ.

كما اوضحت الاستاذة زكية باحشوان عدد من المهام النضالية التي شاركت بها المرأة الجنوبية إلى جانب اخيها الرجل في تلك الحقبة المقارعة للاستعمار البريطاني، مشيرة إلى تأسيس الكثير من المدارس التعليمية والتأهيلية وانشاء الصحف وطباعة وتوزيع المنشورات التي كان لها وقعاً قوياً في تأجيج حماس الثائر الجنوبي وساهمت في تنظيم صفوف الفدائيين الجنوبيين حينها.

وفي الختام اجمعن المشاركات في الندوة على أهمية اشراك المرأة الجنوبية في شتى المجالات وتعزيز دورها المجتمعي الفاعل ليس فقط علي مستوى الاسرة فحسب بل وحتى في القضايا المصيرية التي تهم الشعوب.

وختمن المشاركات الندوة بتوصية رسمية موجه الى مكتب هيئة الامم المتحدة عبرنا فيها عن إدانتهن وإستنكارهن الشديدين للتجاهل المتعمد والملحوظ لدور المرأة الجنوبية الحقيقي وعدم اعطاءها الفرصة الكافية لتمثيل نفسها في المحافل الدولية و الاقليمية، مشيرات ان الهيئة اكتفت بدعم فئة معينة من النساء وأغلبهن من مناطق الشمال اليمني وبعض الجنوبيات اللواتي لا صلة لهن بقضية شعب الجنوب التحررية.

كما قدمن ايضا إحتجاجهن على الدور الذي تنتهجه بعض المنظمات الدولية ضد ابناء الجنوب والطرق التعسفية التي تتعامل بها تلك المنظمات وقيامها بطرد بعض الموظفين والموظفات من ابناء الجنوب وإستبدالهم بموظفين من العربيه اليمنية يتم تحويلهم الى العاصمة عدن.

هذا وختمت المهندسة إيمان شيخان رئيسة إدارة المرأة و الطفل بالقيادة المحلية للمجلس في العاصمه عدن ، الندوة التي اقيمت بقاعة المعهد المهني بالمنصورة، بتقديم الشكر والتقدير لادارة المعهد ولقيادة انتقالي المنصورة وكل المشاركات بهذه الندوة الهامة.

حضر هذه الندوة عدد من حرائر الجنوب المخضرمات والتي لازالن يبدعن بادوارهن النضالية الكبيرة على الساحة لتحقيق اماني واهداف وتطلعات شعب الجنوب .

التعليقات مغلقة.