إثيوبيا.. مقتل قيادي جبهة تحرير تيجراي ووزير الخارجية الأسبق

2021-01-13 21:52:30
كريتر نيوز/متابعات

أعلنت القوات العسكرية المسلحة الإثيوبية، مقتل قيادي جبهة تحرير تيجراي ووزير الخارجية الأسبق سيوم مسفن وآخرين، في عملية عسكرية كبيرة ضد تمرد إقليم تيجراي.

وفي وقت سابق من الآن وتحديدًا في نوفمبر 2020، تعهد زعيم جبهة التحرير الشعبية لتحرير تيجراي، بمواصلة القتال، بعد إعلان إثيوبيا بدء الهجوم على إقليم تيجراي.

وحذرت الأمم المتحدة من جرائم حرب محتملة إذا هاجم الجيش الإثيوبي مدينة ميكيلي، كما أبدت قلقها إزاء عدم وصول العاملين في المجال الإنساني لتفقد الوضع. فيما عبر أكثر من 40 ألف إثيوبي الحدود منذ بدء القتال أوائل نوفمبر.

وكان رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، أعلن في الـ 28 نوفمبر 2020، سيطرة القوات المسلحة الإثيوبية على عاصمة إقليم تيجراي، بما في ذلك المطار ومواقع مهمة أخرى، إلى جانب إطلاق سراح آلاف الجنود الذين أسرتهم جبهة تحرير شعب تيجراى، وإنهاء المرحلة الأخيرة من الهجوم.

جاء ذلك بعد إعلان السلطات المركزية في إثيوبيا، بدء عملية عسكرية واسعة في إقليم تيجراي مطلع نوفمبر 2020، ورفض الاعتراف بشرعية انتخابات محلية نظمتها جبهة تحرير تيجراي، والتي تتهمها الحكومة الإثيوبية بالتخطيط لإثارة الفوضى وتقسيم البلاد.

التعليقات مغلقة.