بعثرة وجع

2021-01-14 19:08:41
كريتر نيوز/كلمات / زينب احمد

عندما يسودني الصمت، تتبخر طاقتي حتى تقضم المشاعر خلسة، والروح تتقيأ الكتمان فتحدث ضجة في القلب، لتخونني اللغة حين تترجم إحاسيسي إلى كلمات عابرة، فأقهقه بصوت شجي علّني أنسى مشقة الانتماء.

سفينة العمر تأهبت لتعبر في المدى، وأنا الواقفة تحت ظلال شجرة السنديان؛ كالذي ينتظر شيء محتوم أن يصافح ذروات غاياته حتى يصل لمبتغاه المنشود.

الخوف يستل سيفه ليدنو من وهني، فأشرب نزيف الذات بلا تنفس، فالأشياء التي فقدت انعكاس مرآة الوجود، آن لها أن تبكي على كتفي.

نحن متشابهان يا وطني؛ أنت تصدح بلحن الوجع من أعماقك، وأنا أعزف لحن الموت لأبدد كل حزنٍ يسكن البؤساء.

التعليقات مغلقة.