عقد أول جلسة قضية اغتصاب طفل المعلا والتفاصيل الجلسة حسب رواية شاهد

كريتر نيوز /عدن /خاص

احمد الطحطوح

تمت اليوم عقد اولى جلسات محاكمة قضية اغتصاب طفل المعلا حي الكبسة والذي تم فيه الاستماع لاتهام النيابة ومواجهة المتهمين باتهام النيابة والاستماع لشهادة الشاهد الرئيسي في القضية.
وتم نكران التهم من المتهمين وتم تاجيل الجلسة ليوم غذا باذن الله.

 

تقرير ماحدث بالجلسة حسب شاهد

عدن.. إلا إنسانية

حضر المتهمون الثلاثة تحت حراسة مشددة الى #محكمة_الميناء في التواهي ودخولهم لقاعة المحكمة وفي قفص الاتهام

وبعدها جاء القاضي والسماح بعدها للاعلاميين والمحاميين والحقوقيون واولياء امر الحدث الضحية وكذا اولياء امر المتهمون والمواطنين للدخول لقاعة المحكمة

حيث في البدء ثم استدعاء كل متهم على حدى لتدوين اسمه الرباعي ومحل سكنه وعمره وحالة الاجتماعية

المتهم الأول عمار جعبل. عسكري في شرطة المعلا. 36عامآ. متزوج

المتهم الثاني منيف ناجي. عسكري في شرطة المعلا. 29عامآ. عازب

المتهم الثالث صالح بن صالح. مهندس زراعي متقاعد. 65عامآ. متزوج

سكنهم الثلاثة في الكبسه

بعدها تلث النيابة قرار_الاتهام ومواجهته للمتهمين كالتالي:

انه في تاريخ…. تم الاعتداء بالاغتصاب للحدث (س. ع) من قبل المتهمين الثلاثة

فكان الرد من المتهمين الثلاثة بحضور محامي للمتهم الاول والثالث بأنهم انكروا ما نسب إليهم بقرار #الاتهام
وبهذا ألزمت المحكمة النيابة العامة بتقديم ما يثبت صحة ما جاء بقرار الاتهام وعليه فأن النيابة ردت بالآتي:

1) هناك أقوال الشهود الثلاثة:
* الشاهد الأول ي. م
* الشاهد الثاني ف. م
*الشاهد الثالث ف. ف

2) تقرير الطبيب الشرعي الذي اوضح ان المجني عليه تعرض لاعتداء جنسي.

3) محضري النيابة العامة المرفق بملف القضية الخاص بالمتهمين صالح ومنيف.

4) استخراج صور فوتوغرافية من جوال المتهم الأول عمار جعبل تحتوي على صور فاضحه بالحياء وعددها 18صورة.

5) ضبط جوال نوع هاواوي لون اسود يعود للمتهم الأول.

بعدها عرف المحاميين للمتهمين الأول والثالث عن انفسهم

بعدها تم استدعاء #الشاهد_الأول (ي.م) الحدث البالغ من العمر 15سنه

وطلبت النيابة من يوجد ليعرف بأنه هو (ي. م) بحكم انه لايحمل بطاقة شخصية فعرف المتهمون الثلاثة بأنه يعرفون بأنه هو (ي.م)
وبسؤال المتهمين هل يوجد بينكم وبين الشاهد اي عداوة او انكم معترضين على شهادته اي كان ما سيقول
قالوا لا توجد اي عداوة معه ولا معترضين على ما سيقول

وهنا تم التوجه للشاهد الأول ليضع يده اليمين على الختمه ويقسم بأنه سيقول الحقيقة ولا شيء غيرها وكانت شهادته كالتالي:

انه في تمام الساعه مابين 9 و10 مساءآ حضر الى الشاهد الأول شخص يدعي (س) يقرب للمتهم الأول عمار جعبل قائلآ له: احذر من (س.ع) وهو الحدث (الضحية) لانه (……..)

فسأله الشاهد ما يثبت ذلك قال لأن عمار قد اعتدى على الضحية وسأله الشاهد ماهو الدليل فقال له بانه شاهد الفيديو فطلب الشاهد منه ان يشاهد الفيديو ليصدق ذلك

في اليوم الثاني حضر قريب عمار ومعه جوال لم يركز على لونه ونوعه الى موقع اللعب وشاهد الشاهد الأول #الفيديو بنفسه

وبسؤال الشاهد ماذا شاهد في الفيديو اجاب بالتالي (دليل_الادانه_القاطع):

شاهد عمار وهو يصور نفسه أولآ ثم يصور المجني عليه (الضحية الحدث) (س.ع) ثم يصور عمار عضوه الذكري وهو يغتصب الحدث من الدبر
وقال الشاهد لقريب عمار انه رجل لانه صدق بوعده وجعله يرى الفيديو

وفي اليوم الثاني او الثالث اخبر الشاهد شخص يدعى (م. ح) عن الموضوع كامل وطلب منه ان يكلف شخص يدعى (ر.د) وهو من عيال الكبسه ويعتبر شخص قوي ومعروف هناك بعد ثلاثة ايام جاء (م.ح) الى الشاهد ويخبره ان (ر.د) يريد ان يرى الشخص الذي عرض على الشاهد الفيديو وبعد صلاة الفجر تم اللقاء مع (ر.د) من قبل الشاهد بحكم انه يصلي الفجر حاضرآ

جلسوا امام الدكان واخبره القصة كاملة

ثم قال الشاهد ان شخص يدعى (خ.ع) وهو صديق الضحية الحدث (س.ع) ان الضحية اخبره ان المتهمين عمار ومنيف قاما باغتصابه

فأخبر الشاهد (ر.د) بذلك الذي بدوره طلب الحديث مع الضحية وبعد صلاة العصر بنفس اليوم حضر الضحية الى مدرسة اوسان بالمعلا وطلب من الضحية التحدث دون خوف وحاول طمئنته انه لن يسمح لأحد ان يمسكه وانه بيقص يد اي حد بيمسكه

فأخبر الضحية ان عمار ومنيف وحسين عوبل قاموا باغتصابه كل واحد على حدى

فسأله في اي الاماكن تم الاغتصاب فقال:
ان المتهم الاول عمار اغتصبه بزغط تحت سلم اما المتهم الثاني منيف اغتصبه في داخل بيت بجانب مقر الحزب الاشتراكي اما حسين فاغتصبه في المحل الذي يبيع فيه السمك

فسأل (ر.د) هو يعتبر الشخص القوي حق الكبسه وعلى قولت احد المتهمين معلقين انه البلطجي حق الكبسه
ثم تابع الشاهد قائلآ: سأل (ر.د) للضحية ليش عملوا فيك هكذا قال لان المتهم الاول عمار صوره فيديو وبهذا الفيديو استغلوه البقيه وهددوه ولهذا اعتدو عليه
………..

اكتفي بهذا القدر لأن الحديث كان طويل وباقي مااخبره قريب الشاهد عن المتهم الثالث صاحب شجرة الديمان واستغلاله للاطفال من اجل ذلك وسأكتب عنه لاحقآ
…………
تأجلت القضية لتكون قضية #سريه يوم غدآ #الخميس الساعه 11صباحآ

كان حاضر الضحية الحدث مع والده وتم منع اي تصوير للحدث او التعرض له
كان يضع طاقيه تبع الجرم الى جانب كوفيه ايضا وكان ملتصقآ بوالده خوفآ من التصوير وكنت اراقب تصرفاته كان اغلب الوقت يطرطق اصابعه ويضغطهما تاره اخرى

اقولها هنا اذا هذا الطفل لا يتم #علاجه نفسيآ ليتجاوز هذه الجريمة التي عطلت طفولته سيؤدي الى اثر عكسي ونفسي على الطفل أولآ وعلى المجتمع ثانيآ😔

التفاصيل التي رواها الشاهد جعلتني اعتصر من الداخل وابكي بحرقه

ومن وقاحة المتهمين وخاصة المتهم الأول المثبت عليه بالادله فعلته ينكر التهمه ويصرخ كله كذب جيبوا الصور اشوفه

اما المتهم الثالث وهو الشيبه كان صامتآ ولن تصدقوا ان شعره الايب الممتلى بالبياض ويلبس نظارة يقوم باستغلال باقي الاطفال بشجرة الديمن والحمر (تفاصيل لاحقه عنه)

لم اجد الخجل او الندم في اعينهم بل الوقاحه والنكران وخاصة عمار الذي كان ينكر ويعترض على كل كلمه تقال بينما الدليل عليه اكبر من اي شخص اخر من وجهة نظري

حيث قال المتهم الاول عمار في بداية المحكمة للقاضي: المتهم بريئ حتى تثبت ادانته

وللحديث بقيه لاحقآ

 

لم اقم بالتصوير فلقد شعرت بالقرف منهم الثلاثة للعلم صورهم بالواقع صادمة جدآ عن صورهم التي نشرت في الجرائد

مواهب
30 مايو 2018م
15 رمضان 1439

من صفحه مواهب عبدالرحمن

 

التعليقات مغلقة.