في امسية رمضانية.. الربيعي: هناك متربصون بالاشقاء في الإمارات لم ترق لهم الإنتصارات ولا يُستبعد ولائهم للحوثي

كريترنيوز /يافع /المفلحي /خاص

 

قال قائد قوات الحزام الأمني في محافظة لحج “جلال الربيعي” ان هناك جماعات متربصة كيداً بالتحالف العربي، والاشقاء الاماراتيين، وكانت خلف حملة التأجيج من أجل اشعال وإثارة وتأجيج الفتنة.
وأكد القائد “الربيعي”، بإن هذه التصرفات تدل على قوة الضربات الموجعة التي توجهها القوات المسلحة الاماراتية والمقاومة الجنوبية وبدعم التحالف العربي في الساحل الغربي، وأيضاً ما حققته من انتصارات لم ترق لعناصر لم يعد مستبعداً ولائها للحوثيين.
جاء ذلك خلال ندوة وأمسية رمضانية نظمها المجلس الانتقالي الجنوبي امس الاربعاء بمنطقة معزبة بمديرية المفلحي يافع، وبحضور القائد “جلال الربيعي” الذي نالت كلمته إستحسان الحضور، وبمشاركة قيادات المجلس الانتقالي الجنوبي، والناشطين والشخصيات الاجتماعية والمدنية والعسكرية، ومن شباب المنطقة.
وتوجه القائد “جلال الربيعي” خلال الأمسية بالشكر والتقدير لكل الجهود المبذولة من قبل الجميع في مديرية المفلحي، وذلك في مساعدة قوات الحزام الامني ومساندة مهامه المؤكلة إليه.
وكذلك قدم القائد “جلال الربيعي” كل الشكر والتقدير والعرفان للحلفاء، وأهل المخوة، والجوار، والعروبة في قيادة التحالف العربي، وفي مقدمتهم المملكة العربية السعودية، ودولة الامارات العربية المتحدة والتي لم تبخل علينا بالدعم والمساندة في تحرير لحج خاصة، والجنوب عامة، وبناء قوات الحزام الامني، والأجهزة الأمنية والعسكرية، وتأهيل الخدمات الأساسية والضرورية للمواطنين في كافة ربوع ومناطق الجنوب قاطبة.
من جهتهم شدد المشاركون في الأمسية على وقوفهم ومساندتهم لقياداتهم السياسية والعسكرية والأمنية الجنوبية، ودعوة كل أطياف ومكونات المجتمع الجنوبي لتوحيد الكلمة، ورص الصفوف لمواجهة التحديات الحاضرة والمستقبلية.

التعليقات مغلقة.