في لقاء خاص مع مجموعة العمل التابع للأمم المتحدة: المجموعة الجنوبية تتناول ملف عناصر حزب الله اللبناني في اليمن.

كريترنيوز /جنيف /خاص

التقت المجموعة الجنوبية المستقلة بمجموعة العمل التابعة للامم المتحدة الخاصة بمكافحة المرتزقه الذين يعيقون ممارسة حق الشعوب في تقرير مصيرها بمدينة جنيف السويسرية يوم الجمعة ١٤ سبتمبر ٢٠١٨م حيث استعرضت المجموعة الجنوبية المستقلة الخلفية التاريخية والاُسس القانونية لحق تقرير المصير لشعب الجنوب والسعي لتمكينه من تحقيق أهدافه.
وتطرق النقاش الى الانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان التي ارتكبتها مليشيات الحوثي بحق المدنيين بمدينة عدن والمحافظات الجنوبية الاخرى.
ورداً على سؤال مجموعة العمل الخاصة بمكافحة المرتزقة التابعه للامم المتحدة بخصوص الادعاءات بوجود مرتزقة من خارج اليمن في الصراع الدائر، أبلغت المجموعة الجنوبية المستقلة عن وجود عناصر من حزب الله اللبناني في صفوف مليشيات الحوثي تقوم بتقديم الدعم العسكري والفني وبالذات في مجال تطوير صناعة الصواريخ مستدلةً بما ورد بتقرير لجنة الخبراء التابعة لمجلس الأمن الدولي الصادر بتاريخ 26 يناير ٢٠١٨م.
ومن ناحية اخرى عللت المجموعة الجنوبية المستقلة فشل مشاورات السلام التي كانت من المفترض أقامتها الاسبوع الفائت في جنيف بسبب إقصاء الصوت الجنوبي من طاولة المفاوضات برغم إقرار الجميع ان القضية الوطنية الجنوبية مفتاح الحل للازمة في اليمن.
هذا وأبدت مجموعة العمل التابعة للامم المتحدة تفهما للطرح الذي قدمته المجموعة الجنوبية المستقلة في هذا الشأن وعرضت المساعدة لترتيب اجتماعات مع بعض الآليات الخاصة للمفوضية السامية التابعة حقوق الانسان للامم المتحدة.

التعليقات مغلقة.