مدير عام لودر يعقد اجتماعا مع إدارة ورؤساء اقسام كهرباء لودر

كريترنيوز /لودر/خاص

ضمن سلسلة زياراته التفقدية للمرافق الحكومية للاطلاع على سير العمل فيها ، قام الشيخ محمد عبدالله باهرمز مدير عام مديرية لودر -رئيس المجلس المحلي يرافقه العميد الركن سيف علي محمد القفيش قائد اللواء 115 مشاه صباح اليوم الخميس بزيارة إلى مؤسسة الكهرباء لودر وعقد اجتماعا مع إدارتها بحضور رؤساء الأقسام الإدارية والفنية .

وخلال هذا اللقاء الذي سبق وأن دعا إليه المدير العام ورتب لعقده مع إدارة الكهرباء ممثلة بنائب المدير قبل 20 يوما بحيث يكون اجتماعا عاما وموسعا بحضور جميع عمال المؤسسة الرسميين والمتعاقدين وأصحاب الاجر اليومي للاطلاع على وضع الكهرباء وعملها ونشاطها من كافة الجوانب الإيجابية والسلبية.. حيث استعرض فيه المدير العام الشيخ باهرمز (أبو عبدالله ) معاناة أبناء المديرية جراء تدني خدمة الكهرباء وكثرة الانطفاءات هذه الأيام من خلال ( طفي ، لصي ) بصورة مستمرة وماتسببه من مضايقات للمواطنين وإتلاف أجهزتهم الكهربائية.. مشيرا إلى أن خدمة الكهرباء صارت من الأولويات في حياة الناس والتي لايمكن الاستغناء عنها وكثير من المعاملات ترتبط بالكهرباء.

كما طالب المدير العام بان يكون هناك برنامج للتشغيل الكهربائي وان يراعي فيه الأولوية في إطار المديرية بحسب الكثافة السكانية والحركة التجارية .

بدوره رحب نائب مدير محطة كهرباء لودر فهيم الصحفه بالمدير العام وقائد اللواء 115 مقدما اعتذار مدير الكهرباء عن حضور الاجتماع لأسباب مرضية وتم تكليفة نيابة عنه…متطرقا إلى الصعوبات والمشاكل التي تواجه المؤسسة ومنها عجز في الطاقة الكهربائية حيث أن طاقة الكهرباء حاليا هي 10 ميجا وات فقط وهي ليست كافية لتشغيل أربع مديريات وتم رفع طلب بذلك الى الأخ المحافظ ونحن في انتظار الرد وأيضا تردي وضع شبكة الكهرباء وتهالكها والتي لم يطرأ عليها أي تحديث أو إعادة تأهيل منذ فترة السبعينات بالإضافة تراكم مبالغ فواتير الاستهلاك وامتناع الكثير عن التسديد..

بعد ذلك فتح باب النقاش وكل أدلى بدلوه في إطار الصعوبات والمخارج وبعض المتظلمين من أصحاب التعاقد والأجر اليومي .. كما تطرق المدير الإداري في مؤسسة الكهرباء عمر عبود إلى معضلة تواجههم وهي المتقاعدين الذين يزيد عددهم عن 40 ويشكلون عبئا ثقيلا حيث لازالوا على نفقة مؤسسة الكهرباء .

و أفضى الاجتماع بعدد من الأفكار والمقترحات التي من شأنها تعزيز وضع الكهرباء ومنها رفع تقرير من إدارة الكهرباء ممثلة بنائب مدير المؤسسة إلى المدير العام ويتم رفعة الى محافظ أبين اللواء أبوبكر حسين سالم. ..كما أكد المدير العام على متابعة المستهلكين المتأخرين من التسديد ومراعاة ظروفهم بحيث يتم خصم 2000 ريال من المتأخرات وتسديد الفاتورة الحالية ولايتم تأجيلها مهما كانت الظروف..كما تم التشديد من قبل المدير العام على عمال الكهرباء بضرورة إصلاح الأعطال وإعادة الخدمة للمواطنين بسبب انفجار المحولات الواقعة بجانب البريد وأي محول تسبب في انطفاءات للمواطنين.

وفي نهاية اللقاء شكر مدير عام لودر الشيخ باهرمز (ابوعبدالله ) كل من حضر ولبى الدعوة وشكر خاص للقائد الشاب العميد سيف علي القفيش قائد اللواء 115 مشاه على تعاونه ووقوفه إلى جانب السلطة المحلية في تثبيت الأمن والاستقرار ودعمه في شتى الجوانب.

من / عارف أحمد

التعليقات مغلقة.