الجنوب العربي

المجلس الانتقالي بخنفر يقيم امسية فنية ثقافية وشعرية وتكريمية لعدد من الشعراء والادباء والفنانين

[su_label type=”warning”]كريترنيوز /ابين _ختفر/خاص[/su_label]

عبدالرقيب السنيدي-انور الحضرمي-خنفر

اقامت القيادة المحلية للمجلس الانتقالي بمديرية خنفر بمحافظة ابين بعد صلاة التراويح في جعار امسية رمضانية ثقافية شعرية وذلك ضمن اطار النشاطات الرمضانية التي يقيمها المجلس الانتقالي بالمحافظة وبالتنسيق مع المجالس الانتقالية بالمديريات في اقامة العديد من الندوات والانشطة الثقافية

حيث ابتداءت الامسية الثقافية الشعرية باي من الذكر الحكيم ثم القيت بعدها كلمة رئيس القيادة المحلية بمحافظة ابين العميد عيدروس حقيس الذي نقل في بداية كلمته تحيات القائد الرمز اللواء عيدروس قاسم الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي والذي يشد ويوكد على ايدي الجميع بالسير على خطاء الشهداء حتى نيل الاستقلال واستعادة الدولة الجنوبية كاملة السيادة .

موكدا بان اقامه الفعاليات والامسيات الثقافية وبالاخص مانشاهدة اليوم في اقامة الفعالية الثقافية الشعرية التي من خلالها اعادة الزخم الثقافي والفني والنشاطات التي تخدم قضية شعب الجنوب في كافه الصعد السياسية والثقافية .

وقال بان احياء الفعاليات الشعرية في كل المناحي السياسية والثقافية والاقتصادية يأاتي ذلك ضمن خطط اعدها المجلس بالمحافظة في تبني العديد من الندوات والنشاطات والندوات والانشطة الرياضية.

مؤكدا على السير على طريق الهدف المنشود بالتلاحم والترابط والعلم الموحد ونبذ كل افات التعصب .

ثم القيت كلمة المجلس الانتقالي بخنفر القاها الاستاذ فيصل باعرفه الذي شكر في كلمته الحاضرين لانجاح الفعالية الشعرية الثقافية .

موكدا في نفس الوقت ان اقامه الامسيات والندوات يعد بمثابة اعادة الزخم الثقافي لمدينه خنفر وابين عامة واعادتة بعد فترة طويلة افتقدتنا ابين لفترة طويلة وانتاج ما نريد استكمالة من مشروع سياسي .

كما القى الاخ الاستاذ محمد ناصر العولقي كلمة قدم من خلالها شرحا عن بدايه الاغنية الابية وماانتجه دلتا خنفر من تطور اقتصادي وثقافي في الفترة انذاك.

مستعرضا المراحل مرت بها الاغنية في ابين والحديث عنها هو الحديث عن الثقافة ولفن والجنوب عامة وارتباط بالنهضة في العاصمة عدن وتقدم وظهور الاغنية في محافظة لحج .

والذي اكد بدايه الثقافة في عدن ” باسم الندوة العدنية” وماتلاها من ظهور الملتقيات الادبية والشعرية .
ثم تأسست في لحج “الندوة اللججية” ثم ندوة الجنوب .

وما شهدتة ابين في تاسيس لجنه ابين وما لحق ذلك من تطور اقتصادي ونهضة زراعية في دلتا ابين بالتحديد جعار وزنجبار مكانا يزخر بالكثير من التنوع السكاني الطيف الجنوبي الذي اصبحت دلتا ابين انذاك من اهم المناطق الزراعية على مستوى الجنوب .

1957م اقتراح بتشكيل ندوة الموسيقى الفضلية العمل بتاسيسها اسوة لحج وعدن .

وفي 1958م تم تشكيل الندوة الفضلية والتي عددا من انواع الثقافة مثل العزف والموسيقى والغناء والشعر واللحن وقد ضمت مجموعه من الموسيقين وانتجت اغاني واصبح ظهور ابين كمنتج فني تخرج على ايديها العديد من الفنانين من عوض احمد ومحمد محسن عطروش وغيرهم .

وفي يافع وجد الشاعر والاديب عبدالله ابوبكر التوي الذي عمل على تاسيس “الندوة اليافعية في العام 1966م”
ثم تحولت الندوة الى فرقة الريف .

وقد ضمت الاغنية الابينية العديد من كوكبة الشعر والادب والغناء الذي انتجت للمحافظة وللجنوب تراثا فنيا زاخرا سيخلد بعظمة الاجيال والذي يتطلب منا الاخلاص في اهمية دورنا في ايجاد الصورة الناصعة للثقافة في الجنوب وابين خاصة .

كما استعرض عددا من الشعراء من دواوينهم العديد من القصائد الشعرية امثال الشاعر الكبير سعيد عوض كرد مثال:
“الى كلسام لفتة يازمن وتنسى الالام”..وهذة قصيدتة تعبر عن المعاناة لمنطقة كلسام بيافع .
“انا ثائر ياموطني ” تزامنت مع وهيج ثورة الجنوب ايام ثورة 14 أكتوبر .

كما انتقل شعرة الى المدينه حيث وصفها بماكانت تزخر بالتجارة والعمارة والمدنية وبندرها الحاضر في كل الازمان، في قصيدة بعنوان :
“رعاش الله ياعدن ”

كما القيت في الامسية الشعرية والتي اقيمت برعاية المجلس الانتقالي ومنتدى خنفر الثقافي العديد من القصائد والكلمات لعدد من الشعراء الذي نالت استحسان الجميع .

وفي نهاية الامسية تم تكريم عدد من الادباء والشعراء والفنانين بالشهائد التقديرية وهم :

1- الاستاذ منصور العطوي
2-الاستاذ محمود الحمزة
3-الشخصية الدينية الشيخ انور الصبيحي
4-الاستاذ والشاعر عبدالرحمن هشوش
5-الاستاذ والمورخ التاريخي محمد ناصر عولقي
6-الاستاذ والفنان سالم البوك
7-الاستاذ المرحوم علي بن جابر
8-الشاعر كور سعيد عوض
9-الشاعر علي محمد حسن
10-الاستاذ الشاعر عبدالله يسلم باصرارة
11-الاستاذ الشاعر صلاح عبدة حيدرة ماطر.
12-الاستاذ الشاعر محفوظ سيلان .
13-الاستاذ القدير عيسى يسلم سالم الجبيري
14-الهامة الدينية سليم الصبيحي .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى