رياضية

الصحافة الإيطالية تعدد أخطاء حكم مباراة ميلان وروما

كريتر نيوو/متابعات

تعرض فابيو ماريسكا، حكم مباراة ميلان وروما، لانتقادات قوية في الصحافة الإيطالية عقب اللقاء الذي أقيم، أمس الأحد، ضمن منافسات الجولة الحادية عشرة من الدوري الإيطالي وانتهى بفوز الروسونيري (2-1).

واحتسب الحكم ركلة جزاء للسويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم ميلان، كما طرد ثيو هيرنانديز ظهير الروسونيري، ورفض منح روما ركلة جزاء لصالح لورينزو بيليجريني.

ووفقًا لصحيفة “لاجازيتا ديللو سبورت” الإيطالية، فإن ركلة جزاء إبرا صحيحة، لأن روجيه إيبانيز مدافع روما اصطدم بفخذ المهاجم السويدي قبل لمس الكرة، لكن لم يكن على تقنية الفيديو استدعاء الحكم لمشاهدة اللعبة مرة أخرى.

بينما قالت صحيفة “كوريري ديللو سبورت”، إن ركلة جزاء إبرا غير صحيحة، لأن إيبانيز حصل على الكرة.

واتفقت الصحيفتان على أن الحكم أخطأ في عدم احتساب ركلة جزاء ضد سيمون كايير، مدافع ميلان خلال لعبة مشتركة مع بيليجريني.

وقالت “لاجازيتا” إن هذا الاحتكاك مماثل لركلة الجزاء التي حصل عليها يوفنتوس أمام إنتر، بسبب خطأ دينزل دومفريس على أليكس ساندرو في الأسبوع الماضي.

كما اتفقت الصحف الإيطالية أن ماريسكا أخطأ في منح البطاقة الصفراء الثانية لثيو هيرنانديز، لأن هجمة روما بدأت بخطأ لصالح رادي كرونيتش، لاعب وسط الروسونيري، وكان يجب إيقاف الهجمة ومنح الكرة لميلان.

زر الذهاب إلى الأعلى