بنزوله إلى الموقع.. الحالمي يفند مزاعم كاذبة حول قيام شرطة كابوتا بالبسط على ملعب بالمدينة التقنية

2021-01-09 18:34:35
كريتر نيوز/عدن/ علاء بدر

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي مزاعم عن قيام شرطة كابوتا بعملية بسط على ملعب شعبي في منطقة المدينة التقنية كان يتخذه شباب المنطقة متنفساً رياضياً لهم.

وعلى إثر ذلك وجَّـه الأستاذ أحمد علي الداؤودي مدير عام مديرية المنصورة رئيس اللجنة الأمنية للمديرية القائد كمال الحالمي قائد الحزام الأمني -قطاع المنصورة- بالنزول إلى الموقع والتأكد من فحوى تلك المزاعم على أرض الواقع، وذلك وسط اهتمام ومتابعة من القائد عبدالرحمن شيخ عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي.

وبناءً على ذلك قام صباح اليوم السبت القائد كمال الحالمي بالنزول إلى الموقع المذكور، ملتقياً بالنقيب عنان محمد بن محمد نائب مدير شرطة كابوتا، فتبيَّـن له أن قيادة شرطة كابوتا هي من أوقفت بالقوة عملية البسط غير المشروعة على المتنفس الرياضي لشباب التقنية، وهو الأمر الذي أزعج المتنفذين “البلاطجة” ليقوموا بنشر مزاعم باطلة عن قيام شرطة كابوتا بالبسط على المتنفس الرياضي للمدينة التقنية وذلك من أجل تغطية الحقيقة والتشويش على الرأي العام في منصات التواصل الاجتماعي.

وثمَّـن قائد الحزام الأمني في المديرية دور شرطة كابوتا في إيقاف عملية البلطجة على ملعب كرة القدم في منطقة المدينة التقنية، وهو ما يرسخ لتعزيز قيم الأمن المجتمعي التي سيجدها المواطنون واقعاً في شؤون حياتهم بالعاصمة عدن تحت إشراف اللواء الركن مطهر علي ناجي الشعيبي مدير أمن العاصمة.

وأثناء النزول إلى الموقع دعا القائد كمال الحالمي شباب منطقة المدينة التقنية بالمجيء إلى الملعب وممارسة رياضة كرة القدم أو أي رياضة بدنية أخرى فيه دون خوف أو تردد، كون الأمور طبيعية فيه ولا يوجد أي عملية بسط أو تسوير، مشيداً بدور هؤلاء الشباب الذين اختاروا الاتجاه إلى درب الرياضة بدلاً عن الذهاب إلى بؤر المخدرات، وأوكار الإرهاب، وتعاطي الكحول والشمة، وتدخين السجائر وغيرها من الآفات الاجتماعية المحرمة والمضرة بجسم الإنسان.

ولفت القائد الحالمي إلى “إن هؤلاء الشباب هم الثروة الحقيقية، ويجب دعمهم، وتوفير السبل اللازمة لتشجيعهم على المضي قدماً نحو الرياضة كونها السلوك الصحيح لتحسين الصحة العامة، والاستغلال الأمثل للطاقات من أجل تنميتها بشكل صحي، مضيفاً أن تشجيع شباب العاصمة عدن على الرياضة سيُشكِّـل حماية ممتازة لهم من مصاحبة رفاق السوء.

وشدد قائد الحزام الأمني -قطاع المنصورة- على الناشرين تحري المصداقية قبل ترويج الأخبار، خصوصاً عندما تكون الجهة المراد النشر عنها معروفة ولديها وسائل اتصال ومقر، يستطيع الناشر من خلالها التأكد من صحة هذا الخبر أو ذاك بكل يسر وسهولة للحيلولة دون الوقوع في فخ ترويج الشائعات التي تستهدف شخصيات أو جهات أمنية بغرض تحقيق مصالح شخصية مدسوسة مخفية عن الصحفي الناشر.

التعليقات مغلقة.