برشلونة ينتزع بطاقة التأهل لنهائي كأس ملك إسبانيا

2021-03-04 14:36:23
كريتر نيوز/متابعات/رامي الردفاني

انتزع فريق برشلونة بطاقة التأهل إلى نهائي مسابقة كأس ملك إسبانيا لكرة القدم، من ضيفه إشبيلية، إثر فوزه عليه (3-0) في اللقاء الذي جمعهما يمنتصف ليلة الاربعاء في إياب الدور نصف النهائي.

ووضع الجناح الفرنسي عثمان ديمبلي حجر الأساس لـ”الريمونتادا” بتسجيله هدف التقدم للفريق الكتالوني مبكرا، في الدقيقة الـ12، بتسديدة لا تصد ولا ترد من خارج منطقة الجزاء في المقص الأيسر.

ووضع الحارس الألماني العملاق مارك أندري تير ستيغن الحجر الثاني، عندما أنقذ فريقه من هدف، في الدقيقة 73، بتصديه لتسديدة الأرجنتيني لوكاس أوكامبوس من ضربة جزاء.

وتعرض إشبيلية لضربة موجعة في الدقيقة الثالثة المحتسبة بدلا عن الضائع للوقت الأصلي للقاء، بطرد مدافعه البرازيلي فرناندو ريجس.

ومن ثم أنقذ المدافع جيرارد بيكيه “البرسا” في الوقت القاتل في الثواني الأخيرة من الزمن المحتسب بدلا عن الضائع للمباراة، بإحرازه الهدف الثاني، ليمنح فريقه فرصة خوض شوطين إضافيين، وذلك بعد أن انتهى لقاء الذهاب بالنتيجة نفسها (2-0) ولكن لصالح إشبيلية.

واقتنص المهاجم الدنماركي مارتن برايثوايت هدف الفوز الثالث “للبلوغرانا” في الدقيقة الخامسة من زمن الشوط الإضافي الأول، لتكتمل “الريمونتادا”.

وسيكون برشلونة، في نهائي كأس ملك إسبانيا، بانتظار الفائز من المواجهة التي ستجمع فريق ليفانتي وضيفه أتلتيك بيلباو، علما أن مباراة الذهاب انتهت بالتعادل الإيجابي (1-1).
[٤/‏٣ ٠٢:٤٥] عبدالله البطاطي: اوضاع مظلمة وقائداً محنك

بالامس كتبت فقدنا الامل وكثير من الاصدقاء نسخ النص ورسل به للقائد الهمام الشيخ وضاح عمر سعيد وكأنهم يظنون اننا اعني الحزام الامني بالصبيحة بل هذا مفهوم خاطيء فهموا النص بما تختزله انفسهم واقول لمن حاول أن يدس السم في العسل هيهات هيهات لن تستطيع أن تحبط قائد الحزام الامني بمحاولاتك الصفراء بل يجب على الجميع أن يعلم بأن القائد العام للحزام الامني وبالرغم من اوضاع البلاد المظلمة إلا أنه مازال رمزاً للخير وقائداً للأمن ومحباً لأهله ووطنه …حيث نجهل جميعاً دوره الذي يقدمه دون أي ضجيج إعلامي في لم الشمل وحلحلة العديد من القضايا بطورالباحة لحيث وأنه ولليوم يسعى في إيجاد السبل الكفيلة بأخراج القبائل المتناحرة من ظاهرة الثار إلى بر الامان من خلال فتح ابواب منزله ومكتبه لعقد اللقاءات اليومية مع كل الاطراف كلا على حدة ومن خلال اطلاعي على بعض مقتطفات اللقاءات من أحد الاشخاص الحاضرين ببعض هذه اللقاءات أكد بأنه في طريقه لوضع المعالاجات لأحدى القضايا الجنائية من خلال تهدئة التوترات بين القبيلتين والذي من خلاله اسهم في اقناع الاطراف للجلوس على طاولة الحوار والاحتكام للقانون بديلاً عن ظاهرة الثار السئية الصيت …فنحن نحيي القائد العام للحزام الامني نجل شهيد الوطن الكبير العميد وضاح الصبيحي على مساعيه الخيرية والتي هي من مصلب مهامه الامني وهكذا هم الابطال الذين تنحني لهم الرؤوس إجلالاً لما يقدموه من جهود في هذا الوضع المظلم …

التعليقات مغلقة.