تنفيذية #انتقالي_المكلا تقف أمام محاولات زرع الفتنة وضرب النسيج الاجتماعي

كريتر نيوز/حضرموت_المكلا/خاص

عقدت الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمديرية المكلا اجتماعها الدوري لشهر مارس، اليوم السبت، بحضور نائب رئيس الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي بمحافظة حضرموت  سالم أحمد بن دغار، و رؤساء اللجان المحلية  بمراكز المديرية ونوابهم.

ورحب رئيس الهيئة التنفيذية بمديرية المكلا المقدم مهدي سعيد المحمدي بالجميع على حضورهم، و استشعارهم المسؤولية الوطنية الملقاة على عاتقهم، مؤكدا على أهمية التصدي لمحاولات زرع الفتنة وضرب النسيج الاجتماعي بمدينة المكلا، والترويج لزيارة شخصيات تُعرف بمواقفها العدائية تجاه شعب الجنوب وقضيته العادلة.

ونوّه المحمدي بضرورة مواصلة الاتصال والتنسيق مع نادي القضاة الجنوبي، في التعبير عن رفض أبناء حضرموت لزيارة المدعو أحمد الموساي المعين نائبا عاما بطريقة مخالفة لاتفاق الرياض ولوائح التعيينات في السلطة القضائية.

وفي كلمته شدد نائب رئيس الهيئة التنفيذية لانتقالي حضرموت سالم بن دغار، على أهمية الاستعداد واليقضة لمواجهة أي طارئ كان، وإفشال محاولات تسويق المشاريع اليمنية المتعارضه مع إرادة شعب الجنوب.

 وأكد على الوقوف إلى جانب نادي القضاة الجنوبي في معتركهم القضائي ومساعيهم الحثيثة في الحفاظ على استقلالية القضاء والوقوف أمام محاولات الزج به في أتون الصراعات السياسية.

وفي مداخلة للعميد عبدالله باراس والعقيد ركن سعيد المحمدي، قدما شرحا وافيا عن حالة الوضع الأمني بالمحافظة، وحثوا الجميع بأن يتحلوا باليقضة الأمنية، ورصد التحركات المشبوه، وابلاغ الأجهزة الأمنية بذلك.

وأكدا على موقف المقاومة الجنوبية بحضرموت المساند والداعم لقوات النخبة الحضرمية في مواجهة خلايا المليشيا الحوثية واستئصال قوى التطرف والارهاب.

حضر الاجتماع عضوا القيادة المحلية للمجلس بالمحافظة العقيد عبدالله باراس عمر القطيني، وقائد المقاومة الجنوبية بحضرموت العقيد ركن سعيد أحمد المحمدي.

التعليقات مغلقة.