قائد مجلس المقاومة الجنوبية ابو همام من ساحة الشهداء “العروض” قضيتنا اليوم ثورة الجياع…

كريتر نيوز/العاصمة عدن/خاص

حضر عصر اليوم السبت 6 مارس إلى ساحة الشهداء ( العروض ) في خورمكسر القائد عبدالناصر البعوة أبو همام رئيس مجلس المقاومة الجنوبية لمشاركة اخوانه وابنائه أبناء العاصمة عدن في ثورتهم ضد التجويع وتردي الخدمات وعند دخوله الساحة وقبل طلوعه المنصة لاقى ترحيبا حارا من الحاضرين .

وقد القى القائد ابو همام كلمة في الجماهير الحاضرة رجالا ونساء قال في مضمونها: ” بعد تحيته للحاضرين أننا حضرنا إلى هذه الساحة ساحة الشهداء ودعونا من قبل القيادة أن تتوحد فيما بينها البين لقطع الطريق على أعداء الجنوب الذين يتحينون الفرصة للانقضاض علينا واليوم ومن نفس المكان نحن بصدد ثورة عارمة حذرنا منها من قبل وهي ثورة الجياع ان لم يتم تصحيح الأوضاع ونحن بصدد إيصال رسال أبناء عدن عدن التاريخ عدن التعايش عدن السلام وأضاف: ” نحن نحمل مسؤولية ما يحدث دول التحالف العربي اولا فهي المسؤولة يحتاجه كل مواطن في امنه وغذائه وكل ما يلزم ومن ثم الحكومة البلهاء التي تسيرنا من سيء إلى أسوأ.”

“أيها الشعب العظيم الجبار أنني ادعو باسمي وباسم أبناء عدن والجنوب عامة أن تخرجوا تحت راية واحدة وبصوت واحد لا للتجويع لا للاغتيالات لا للارهاب أننا نخاطب الكل في عدن والجنوب اكانت نقابات أو منظمات مجتمع مدني أو هيئة عسكرية للوقوف مع اخوانهم في ثورتهم هذه وقال: ” إننا وبرغم امتلاكنا الموارد سواء أكان المطار أو الميناء أو المصافي الا أن تلك الموارد تذهب لجيوب الفاسدين واننا نقول ومن موقعنا هذا ارفعوا ايديكم عن مواردنا لاننا نحن الشعب من سيديرها.”

“أيها الشعب العظيم لدينا كوادر من الاكاديميين والعسكريين هي التي ستدير مواردها بعيدا عن الفاسدين وهي ثورة شعبية واذا اظطررنا فسوف نقتحم المرافق الحكومية وسوف نقتلع الفاسدين الذين على رأس تلك المرافق وأضاف: ” إنني ادعو القيادات التي رفعت على الأكتاف ولم تفعل شيئا للمواطن أن تتنحى جانبا.”

“أيها الشعب العظيم اني ادعوكم للخروج عن بكرة ابيكم ضد الفساد والتجويع الذي يمارس علينا وادعو الفئة الصامتة أن تخرج من صمتها سواء في عدن أو الجنوب عامة وان يتركوا الجبن والخنوع يشاركوا إخوانهم في هذه الثورة وادعو كذلك القيادات التي تعيش في بحبوحة من العيش أن ينظروا لحال المواطن المطحون.

أحمد صالح جراد
6 مارس العاصمة عدن

التعليقات مغلقة.