إعادة الأعتبار .. وتصحيح المسار !!

2021-03-07 16:47:13

انتزاع قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2216 يعد مكسب وانتصار لأمير السياسة السعودية الخارجية سعود الفيصل يرحمه الله
ويعتبر مكسبا استراتيجيا كبيرا لضمان بقاء الدولة السعودية الكبرى في الجزيرة والخليج العربي لأن اقامة دولة شيعية على حدود جنوب المملكة العربية السعودية وجارتها الجنوبية يعني أقامة دولة شيعية في جنوب المملكة وبالتالي اقامة شيعية أخرى في شرق المملكة وتحديدا مدن الدمام والخبر والقطيف والأحساء وصفوى والجبيل!!
السياسة الخارجية السعودية تعثرت في السنوات الأخيرة وارتهنت للفيل والحمار والأمريكي وكلاهما حيوانات غبية!
أدعو
القادة السياسيين في المملكة العربية السعودية الى مراجعة وتقييم السياسية الخارجية والأستخباراتية وإدارة العمليات العسكرية لمعركة عاصفة الحزم وقطع الرؤوس التي اينعت وحولت مسار الحرب وهدفها سقوط وشذرمة مملكة آل السعود السنية ..
أن
تمسك المملكة العربية السعودية بالمشروع العربي يعتبر صمام امان لبقاءها ومناصرتها لشعب الجنوب العربي الدرع الواقي ضد كل المشاريع الوهمية التي لن تجني منها سواء الذل والخنوع والسقوط !!
شعب الجنوب
وقيادته:-
لن يركع
لن يخضع
لن يساوم
لن يغدر
بأخوة التراب والعقيدة
شعب الجنوب لن يرضى
بمجازاته على وقوفه الى جانب الشقيقة الكبرى المملكة العربية السعودية صفا واحدا ضمن المشروع العربي
لن يرضى بجزاء سنمار!

كتب/ الخضر الميسري

كاتب جنوبي بارز

..

التعليقات مغلقة.