منظمة حقوقية بريطانية تدين حرق مئات المهاجرين الافارقة في صنعاء اليمنية من قبل جماعة الحوثي

كريتر نيوز/بريطانياء/وكالات

ادانت منظمة فرونت لاين البريطانية لحقوق الإنسان ما ارتكبته جماعة الحوثي يوم الأحد الموافق ٨ مارس من إحراق مئات المهاجرين الافارقة في مركز احتجاز تابع لمصلحة الهجرة والجوازات بشارع خولان في العاصمة اليمنية صنعاء ما أدى الى سقوط مئات القتلى والجرحى والمصابين بحروق مختلفة وذلك اثر رفضهم طلب الجماعة المشاركة في المعارك ضد خصومها.

واستنكرت المنظمة رفض جماعة الحوثي معاينة الجرحى من قبل المختصين وامتناعها عن إعطاء أي معلومات لعائلات الضحايا .
وأشار بيان صادر عن المنظمة انها” ونظراً لذلك لم تستطع الحصول على معلومات كاملة حول اعداد ضحايا هذة الجريمة البشعة”.
وحملت منظمة فرونت لاين البريطانية لحقوق الإنسان جماعة الحوثي المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة التي تصنف ضمن جرائم الإبادة الجماعية وفقا لما اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة في نص اتفاقية منع جريمة الإبادة الجماعية والمعاقب عليها في ٩ ديسمبر ١٩٤٨م .

وطالبت منظمة فرونت لاين لحقوق الإنسان بضرورة بفتح تحقيق مع كل المتورطين في هذة الجريمة و إحالة مرتكبيها الى محكمة الجنايات الدولية .

نص البيان
بيان إدانة بشأن جريمة إحراق المهاجرين الافارقة في صنعاء من قبل جماعة الحوثي

تدين منظمة فرونت لاين البريطانية لحقوق الإنسان ما ارتكبته جماعة الحوثي يوم الأحد الموافق ٨ مارس من جريمة احراق المهاجرين الافارقة في مركز احتجاز تابع لمصلحة الهجرة والجوازات، في العاصمة اليمنية صنعاء نتج عنه مئات القتلى والمصابين بحروق مختلفة ،اثر رفضهم المشاركة في القتال مع جماعة الحوثي في معركتها ضد خصومها والممتدة منذ ست سنوات.

كما تدين سوء معاملة الجماعة لهؤلاء المهاجرين أثناء إضرابهم عن الطعام احتجاجاً على المعاملة السيئة لهم من قبل الجماعة .

وتستنكر المنظمة رفض جماعة الحوثي معاينة الجرحى من قبل المختصين، وامتناعها عن إعطاء أي معلومات لعائلات القتلى والجرحى ، وهو ماحال دون حصول المنظمة على معلومات كاملة عن اعداد ضحايا هذة الجريمة البشعة.

وتحمل منظمة فرونت لاين البريطانية لحقوق الإنسان المسؤولية الكاملة لجماعة الحوثي في ارتكاب هذه الجريمة و التي تصنف ضمن جرائم الإبادة الجماعية، وفقا لما اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة في نص اتفاقية منع جريمة الإبادة الجماعية والمعاقب عليها في ٩ ديسمبر ١٩٤٨م .

تطالب منظمة فرنت لاين لحقوق الإنسان وعلى وجه السرعة بفتح تحقيق مع كل الضالعين في هذة الجريمة و إحالة مرتكبيها الى محكمة الجنايات الدولية .

صادر عن منظمة فرنت لاين البريطانية لحقوق الإنسان
الموافق ١٠مارس ٢٠٢١

التعليقات مغلقة.