نائب رئيس الانتقالي : نجحنا بتحرير الجنوب لاننا لم نسلم جبهاتنا للاخوان

كريتر نيوز/خاص

كشف نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي الشيخ هاني بن بريك عن اسباب تأخر التحالف حسم معركته مع الحوثيين بالشمال.

وقال بن بريك في سلسلة تغريدات على منصة “تويتر” رصدها محرر نخبة حضرموت : لايمكن أن يكون هناك عامل وحيد لتأخر حسم المعركة مع الحوثي شمالا، واستمراره بإرسال الصواريخ والطائرات المسيرة، لاشك هناك عدة عوامل، منها ما هو رئيس ويتحمل الجزء الأكبر، وعند الحديث عن هذا النوع من العوامل فدون أدنى شك يأتي وجود الإخوان المسلمين في ملف الحرب من أكبر عوامل إطالتها.

واوضح كيف لك أن تقنع عاقلا بأن تنظيم الإخوان المسلمين المصنف في السعودية إرهابيا سيتعاون مع السعودية في معركتها ضد تمدد إيران الحليف التاريخي للتنظيم !!! إن هذا ضرب من المحال.

وتابع قائلا:دخول الإخوان المسلمين في اليمن – الإصلاح – مع التحالف بتنسيق مع التنظيم الدولي ومع إخونج السعودية في الداخل

واضاف:بعد تحرير عدن في رمضان 2015م قلتُ في مجالس عدة لن يتحرر الشمال إلا إذا أُبعد الإخوان المسلمين عن إدارة الحرب في الشمال.

واستطرد بالقول :نجحنا في الجنوب سريعا بهذا السبب ولم نمكن الإخوان المسلمين من أي جبهة بعد تسببهم في سقوط المعلا والتواهي وقد حاولوا معنا مرارا لتسليمهم مواقع ورفضنا ذلك قطعيا.

واكد بن بريك ان المقاومة في الجنوب كانت لا تتلقى أي توجيهات إلا من التحالف بقيادة السعودية فليس هناك حزب يوجه المقاومة وليس هناك بيعة لقيادة حزب كما هو الحال مع أفراد الإخوان المسلمين الذين ينسحبون من معسكرات ومن مدن ومن جبهات لمجرد اتصال من قيادة الحزب.

واختتم تغريداته بالقول: معركتنا في الجنوب كان يقودها التحالف فنجح

التعليقات مغلقة.