الخيارات المطروحة.. رسائل مصرية سودانية حادة قبيل الملء الثاني لسد النهضة

كريتر نيوز/متابعات

بينما تتمسك أثيوبيا بموعد الملء الثاني لسد النهضة، وحدت دولتا المصب (مصر والسودان) خطابهما في التأكيد على أن كل الخيارات مفتوحة في مواجهة التعنت الإثيوبي وفقا لما ذكره اثنين من المسؤولين في الدولتين اليوم الأربعاء، أحدهما الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، نفسه.

وتحدث السيسي اليوم الأربعاء، خلال كلمة له أثناء افتتاح أحد المشروعات القومية بالعاصمة الإدارية الجديدة، عن استعداد بلاده للتعامل مع كافة السيناريوهات لإنهاء الأزمة، قائلا: إن الجانب الإثيوبي يحاول فرض سياسة الأمر الواقع على دول المصب، مشيرا إلى أن بلاده تفضل التعاون، بدلا من المواجهات والصدام لأن حجم التكلفة التي تترتب على أي مواجهة ستكون باهظة.

وأضاف أن مصر احترمت رغبة أديس أبابا في التنمية عبر المتاح لديها من مياه النيل، بشرط عدم المساس بمصالح مصر المائية.

وخاطب السيسي الجانب الإثيوبي بقوله: «أشقائنا في إثيوبيا، يحاولن فرض الأمر الواقع»، محذرا من مغبة المساس بحصة مصر المائية، قائلا إنه لا يفضل الوصول لمرحلة «إنك تمس نقطة مياه من مصر»، مشيرا إلى انفتاح الجانب المصري على كل الخيارات.

وفي الوقت ذاته قال ياسر عباس وزير الري السوداني، في مؤتمر صحفي تزامن مع تصريحات السيسي، إن موقف بلاده من مفاوضات سد النهضة واضح، وكل الخيارات مفتوحة أمام الخرطوم لحفظ أمنها المائي.

وقال عباس في مؤتمر صحفي له في الخرطوم غداة إعلان فشل مفاوضات ثلاثية بين البلدان المعنية استضافتها العاصمة الكونغولية كينشاسا: «كل الخيارات مفتوحة أمامنا فيما يتعلق بسد النهضة وفق القانون الدولي».

وأكد أن بلاده عرضت الوساطة الرباعية في المفاوضات بقيادة الاتحاد الأفريقي، ووافقت مصر إلا أن إثيوبيا رفضت المقترح.

وتابع أنهم غيروا العرض من طلب تدخل رباعي إلى وجود مسهلين للتفاوض، ورفضته إثيوبيا أيضا.

وشدد على أن الاتحاد الأفريقي لم يلعب دور حقيقي في المفاوضات، وأن الأزمة بحاجة لطرف رابع في المفاوضات، مشيرا إلى أن تأثير سد النهضة على بلادنا سيكون شديدا، لذا قامت الخرطوم بعمل تحوطات فنية لمجابهة الملء الثاني بالاحتفاظ بمليار متر مكعب في سد الروصيرص وإفراغ بحيرة خزان جبل أولياء بالكامل لأول مرة.

وفي سياق مقابل قال وزير المياه والري الإثيوبي، سليشي بقلي، صباح اليوم الأربعاء، إن بلاده ماضية قدما في عملية الملء الثاني لسد النهضة، بعد يوم من إعلان مصر والسودان وإثيوبيا فشل المفاوضات بينهم.

التعليقات مغلقة.