مدارس حالمين «رحلة ضوء وتاريخ مدنية» .. مدرسة جنادة

كريتر نيوز/لحج_حالمين/خاص

بسم الله الرحمن الرحيم
مدارس حالمين ..رحلة ضوء وتاريخ مدنية.

الحلقة الخامسة :
مدرسة جنادة للتعليم الأساسي والثانوي.

اولاً:- الموقع ومراحل تطور المدرسة من حيث المبنى المدرسي

تقع مدرسة جنادة في منحدر جبلي مابين قرية الحنكة وقرية جنادة وهي إلى جنادة أقرب.
تاريخ انشائها
في عام 1975 م بجهود ذاتية من قبل أهالي القريتين لمساعدة الطلاب على مواصلة التعليم حيث كان طلاب منطقة الحنكة يدرسون في مدرسة ( الدهالكة) ومدرسة الرباط
في الجبل وطلاب منطقة جنادة يدرسون في مدرسة الانطلاق الثوري في مجحز وكانوا يعانون مشقة الذهاب والعودة إلى بيوتهم نتيجة البعد الجغرافي للمدارس التي يذهبون إليها عن قريتي الحنكة وجنادة ومع إصرار وطموح الأهالي اتت فكرة بناء غرفتين لا غير مساحة الغرفة الواحدة(3×3) متر لاستقبال الطلاب المبتدئين للصفوف من الأول حتى السادس وكانت تعد من المدارس النصفية لعدم اكتمال التعليم فيها إلى الصف الثامن.

افتتاح المدرسة رسميا
تم افتتاح المدرسة رسمياً في العام الدراسي1976/ 1977م بعد اعتمادها من قبل وزارة التربية والتعليم في عدن وتوفير بعض المعلمين للمدرسة ومع ازدياد عدد الطلاب والطالبات كان يتم تدريسهم في ( عشوة) وايضاً تحت الأشجار وهكذا ظل وضع المدرسة على هذه الحالة حتى عام1987م قام الأهالي في بناء صف دراسي اخر بمساحة (٦×٥) متر وبمساعدة السلطات المحلية في المركز الرابع(حبيل الريدة) من خلال تقديمهم الأخشاب والأسمنت وبالنسبة للباب والنوافذ فقدمت من الأخ الشيخ عبد المانع علي مانع مدير محطة التاجير آنذاك.
ومع تطور التعليم وازدياد عدد الطلاب والطالبات في المدرسة قام الأهالي في بناء ثلاثة فصول دراسية إضافية لاستقبال الطلاب فيها وذلك في العام الدراسي 1991م/ 1992م ولكن بسبب نقص الإمكانيات لم يستطع استكمال سقف الصفوف وتم متابعة الجهات المسؤولة في المركز والمديرية وبجهود من الأخ مساعدناصر احمد سكرتير منظمة الحزب الاشتراكي في حالمين حينذاك وجهود المواطنين تتوجت بتقديم 2000 دينار جنوبي من قبل مامور مديرية ردفان آنذاك الأخ الفقيد قاسم ثابت سعيد العلياني
رحمه الله، حيث تم صرف المبلغ أجور نقاشة الأحجار واجور للبناء وتم استكمال العمل فيها وسقفها على نفقة الأهالي الخاصة وذلك في العام الدراسي 2001/ 2002م وبعد انقطاع خط ترحيل الطلاب إلى مدرسة مجحز تم مواصلة تعليمهم في مدرسة جنادة حيث كان يدرس فيها من الصف الأول وحتى التاسع للتعليم الأساسي.
ومع التوسع المستمر وازدياد اعداد الطلاب والطالبات برزت مشكلة نقص الصفوف الدراسية ،وظلت المتابعة مستمرة من قبل الأهالي ومديرمكتب التربية بالمديرية سابقاً الفقيد ناجي احمد محسن رحمه الله ، أثمرت تلك الجهود باعتماد ستة صفوف دراسية حديثة مع كامل ملحقاتها وقد جاء الاعتماد من قبل صندوق الأشغال العامة وبمساهمة مجتمعية من الأهالي بواقع10% كمبلغ نقدي تم إيداعه لدى فرع البنك في محافظة الضالع .
فجاء المقاول وبدا في تنفيذ العمل في عام 2008م وفي عام 2009 م تم اكتمال المبنى المدرسي وتجهيزه مكونا من ستة فصول دراسية حديثة ومتكاملة على حساب صندوق الأشغال العامة.
بعدذلك تم افتتاح الصف الأول الثانوي في مدرسة جنادة للعام الدراسي 2009/ 2010م وبعد ذلك اكتمل قوام التعليم داخل المدرسة من الصف الأول أساسي حتى الصف الثالث الثانوي علمي. وتوافد إلى مدرسة جنادة كثير من الطلاب من القرى : مجحز والشاحجة ولكمة الشوكي مواصلين التعليم الثانوي في هذه المدرسة لما لمسوه من وجود المعلم المؤهل والمتخصص ووجود مبنى حديث ووجود إدارة فاعلة ومتميزة وناجحة قدمت كل التسهيلات للطلاب القادمين من خارج المنطقة.

ثانياً:-مراحل التعليم والاسماء التي حملتها مدرسةجنادة منذ تاسيسها وحتى الان
“””””””””””'”””””””””””””'”””””
1/عند افتتاحها في العام الدراسي 1976/ 1977م اطلق عليها اسم مدرسة الفقيد عبدالله عبد الرزاق باذيب الابتدائية، وكان التعليم فيها من الصف الأول إلى الصف السادس ابتدائي .
2/مع تطور التعليم على مستوى جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية وتغير المناهج من المنهج القديم إلى السلم التعليمي الحديث تطور التعليم في مدرسة الفقيد باذيب واصبحت مرحلة التعليم من الصف الأول إلى الصف الثامن وفي العام الدراسي1982م/ 1983م اجريت امتحانات الصف الثامن الوزارية في المدرسة نفسها وحصل طلاب المدرسة على المراكز الأول على مستوى المحافظة الثانية(لحج)

3/ في عام 1986/ 1987م تم تغير اسم المدرسة واطلق عليها مدرسة الشهيد صالح سالم علي البشيري وكان التعليم في المدرسة إلى الصف الرابع ابتدائي نتيجة دمج الصفوف الخامس والسادس مع الصفوف الخامس والسادس بمدرسة مجحز
ونقلهم كل يوم إليها على حساب الدولة .
ومع ازدياد عدد الطلاب والطالبات والغاء خط الترحيل إلى مدرسة مجحز أدى ذلك إلى ارتفاع الصفوف الدراسية وأصبح إلى الصف الثامن مع مطلع عام 1991م
4/ بعد حرب عام 1994م تم تغيير اسم المدرسة إلى مدرسة جنادة للتعليم الأساسي وتم افتتاح الصف التاسع للتعليم الأساسي في العام الدراسي 1994/ 1995م والتحق في الصف التاسع عدد من طلاب قرى مجحز والشاحجة ولكمة الشوكي والرباط.
5/في بداية العام الدراسي 2009م/ 2010م نظرا لتوفر المبنى المدرسي وتوفر الطاقم التربوي المتخصص جرى افتتاح الصف الأول الثانوي والتحق به طلاب القرى المجاورة من قرى (مجحز ولكمة الشوكي والشاحجة) واصبحت مدرسة جنادة تحمل اسم مدرسة جنادة للتعليم الأساسي والثانوي وما زالت حتى يومنا هذا بهذا الاسم.

المدراء الذين اداروا مدرسة جنادة منذ تأسيسها عام1976م وإلى وقتنا الحالي 2020م/ 2021م
“”””””””'””””””””'””””””””””””'”‘
1/الأستاذ عبدلله محمد فارع مديراً للاعوام من1976م إلى1978من مدينة لحج رحمه الله تعالى.
2/ الأستاذ سالم محمد سيف مديراً للعام الدراسي 78/ 79م من قرية الكرهية حالمين.
3/ الأستاذ محمد يحيى صالح مديراً للاعوام 1979م إلى عام1981م من أبناء المنطقة قرية الحنكة.
4/ الأستاذ مقبل سالم علي مديراً من عام1981م إلى 1982م جنادة .
5/الأستاذ هيثم مطلق صالح مديراً للأعوام من 1982م إلى 1983م ومن عام 1987م الى1988م جنادة
6/ الأستاذ عبدالله احمد محسن مديراً من عام 1983م إلى1984م الحنكة.
7/الأستاذ سيف حسن محسن مديراً من عام 1988م إلى1989م الحنكة .
8/الأستاذ هيثم مطلق صالح مديراً للمدرسة من عام 1989م إلى 2015م جنادة .
9/الأستاذ الفقيد انيس مثنى سالم رحمه الله مديراً للمدرسة من عام 2015م حتى وفاته في مطلع 2021م جنادة

10/الأستاذ امين مثنى سالم المدير الحالي للمدرسة منذ فبراير2021م جنادة .

اول من درس بمدرسة جنادة بعد انشائها
“””””””””””””””””””””””””””””””””
1/الأستاذ محمود عبدالله كريعة الثمير ردفان .
2/ الأستاذ عبدالله محمد فارع الحوطة لحج .
3/ الأستاذ / حميد قائد لحج
4/ الاستاذ فضل صالح حسين حبيل مدفر .
5/الأستاذ نصر علي مانع الكرهية
6/الأستاذ/سالم محمد سيف من الكرهية الحميراء .
7/الأستاذ/محمد ناشر علاية الرباط
8/الأستاذ/سعد محسن صالح الرباط
9/ الأستاذة /فهنه علي راشد. رشدة
10/الأستاذة زرعة قاسم حسين، رشدة.

الجوائز والشهادات التقديرية التي حصلت عليها مدرسة جنادة للتعليم الأساسي والثانوي في المسابقات العلمية والثقافية
“”””””””””‘””””””””””””””””””””
لقد شهدت مدرسةجنادة للتعليم الأساسي والثانوي منذ تاسيسها في عام 1976م/1977م حتى عامنا الدراسي 2019م/2020م نمواً متصاعداً في ارتفاع عدد الطلاب والطالبات ومن حيث المبنى المدرسي كما اشرنا سابقاً، وهذا أدى إلى تحسين مستوى التعليم نتج عنه نبوغ الكثير من الطلاب والطالبات وتفوقهم في التحصيل العلمي، يعتبرالعام الدراسي 1984م/1985م هو البداية الحقيقية لهذا التطور التعليمي والذي ظهر جلياً في نتائج الطلاب وحصولهم على نتائج عالية ومشرفة في الامتحانات النهائية والسنوية ،وهذا جعل المدرسة محل اهتمام الإدارات التربوية والسلطة المحلية في مديرية حالمين(مركز حبيل الريدة سابقاً) ، وكذا مديرية ردفان وايضاً اهتمام فريق التوجيه التربوي الذي بدا يعطي اهتماماً كبيرا للمدرسة بالنزول المستمر للاطلاع على سير العملية التربوية والتعليمية من خلال تقييمه لأداء عمل الإدارة المدرسية والمعلمين ومستوى الطلاب والطالبات المتميز وابدا ارتياحه واعتزازه لما لمسه من عمل ناجح ومتميز للإدارة والمعلمين ومستوى الطلاب والطالبات وسجل ملاحظاته الإيجابية في سجل الزيارات المدرسي. وبدأت مدرسة جنادة تظهر إلى العلن واحتلت موقعاً متميزياً في الخارطة المدرسية واصبحت تنافس المدارس الكبيرة والمشهورة من خلال النتائج العلمية في الامتحانات السنوية، وكذلك المسابقات العلمية وبذلك بدات
مدرسة جنادة تحصد الجوائز والشهادات التقديرية سنوياً وتكريم المعلمين على المستوى المحلي والمركزي من قبل وزارة التربية والتعليم
في العام الدراسي 1994/ 1995م عند افتتاح الصف التاسع لأول مرة في المدرسة شاركت المدرسة في المسابقات العلمية والثقافية التي أجريت بين مدارس حالمين على مستوى المديرية وحصلت المدرسة على المرتبه الأولى على مستوى المديرية ومنح الطلاب جوائز وشهادات تقديرية وكذا إدارة المدرسة.
في العام الدراسي 2013م/ 2014م حصلت مدرسة جنادة في المسابقات العلمية لطلاب الصف الثالث الثانوي علمي على المرتبة الثانية بفارق ربع درجة عن المدرسة الفائزه ومنح طلاب المدرسة الجوائز والشهادات التقديرية وكذا إدارة المدرسة
في العام الدراسي 2012م/ 2013م حصلت المدرسة على المرتبه الأولى في المسابقات العلمية والثقافية التي اجريت على مستوى المديرية للصف التاسع ومنح طلاب المدرسة وكذا ادارة المدرسة الجوائز والشهادات التقديرية وبحضور وزير الشباب والرياضة آنذاك وبحضور مدير الكشافة بالمحافظة حيث ابدوا اعجابهم الشديد بالمستوى الرائع لطلاب المدرسة وتقديراً للمستوى العلمي لهؤلاء الطلاب من مدرسة جنادة قرر وزيرالشباب والرياضة بتكريم الطلاب بمبلغ مالي وجهاز كمبيوتر وشهادات تقديرية وسجل إعجابه الشديد بمستوى طلاب مدرسة جنادة في سجل الزيارات في مكتب التربية مديرية حالمين.
في العام الدراسي 2016م/ 2017م حصلت مدرسة جنادة على المرتبه الأولى على مستوى المديرية في المسابقات العلمية والثقافية لطلاب الصف التاسع ومنح الطلاب الجائزة النقدية المقدمة من مدير عام المديرية عبد الفتاح حسين حيدره ونظم مكتب التربية رحلة إلى العاصمة عدن تكريماً للطلاب الفائزين.
في العام الدراسي 2009/ 2010م تم تكريم الطالب ياسين صالح مسعود من قبل رئيس الجمهورية ووزارة التربية والتعليم لحصوله على المرتبة الرابعة في امتحانات الثانوية العامة القسم العلمي على مستوى الجمهورية حيت منح الطالب على مبلغ نقدي وجهاز كمبيوتر ومنحته وزارة التربية والتعليم منحة دراسية في الطب إلى تركيا وحالياً يواصل دراسته العليا لنيل شهادة الدكتورة.
في عام الدراسي 2008/ 2009م تم تكريم طلاب ومعلمين والادارة على مستوى المديرية من قبل مكتب التربية حالمين والسلطة المحليةلتفوقهم في المسابقات العلمية والثقافية لطلاب الصف التاسع اساسي والمخرجات العملية التربوية والتعليمية بشهادات تقديرية.
في العام الدراسي 2016/ 2017م شاركت مدرسة جنادة للتعليم الأساسي والثانوي في المسابقات العلمية والثقافية لطلاب الصف الثالث الثانوي العلمي وحصلت على المرتبه الثانية وتم منح طلاب المدرسة والإدارة المدرسية شهادة تقديرية.

المعلمون النموذجيون المكرمون من قبل وزارة التربية والتعليم او مكتب التربية في المحافظة او السلطة المحلية وادارة التربية بالمديرية
“””””””””””””””””””'”””””””””””””
1/ في العام الدراسي 2004/ 2005م تم تكريم الأستاذ مقبل سالم علي بيوم المعلم بوصفه معلما نموذجيا من قبل مكتب التربية والتعليم في المحافظة وعلى المستوى المركزي من قبل وزارة التربية والتعليم في صنعاء وحصل على شهادات تقديرية وجوائز نقدية.

2/في العام الدراسي 2007م/2008م تم تكريم الاستاذ هيثم مطلق صالح بيوم المعلم بوصفه مدير مدرسة ناجحأ ومتميزا ومعلما نموذجيا من قبل مكتب التربية في المحافظة وايضاً تكرم على المستوى المركزي من قبل وزارة التربية والتعليم في صنعاء
3/في العام الدراسي 2013م/2014م تم تكريم الأستاذ عبد الفتاح مساعد ناصر بشهادة تقديرية بيوم المعلم من قبل السلطة المحلية ومكتب التربية والتعليم بالمديرية كمعلم نموذجي على مستوى المديرية.
4 – تكريم الأستاذ أمين مثنى سالم من قبل السلطة المحلية ومكتب التربية والتعليم في المديرية بوصفه معلما نموذجيا للعام الدراسي2012م 2013م وكان حينها معلما في مدرسة مجحز .
5/تكريم الأستاذ / عبدالقوي مثنى محسن معلما نموذجيا من قبل السلطه المحلية ومكتب التربية بالمحافظه للعام الدراسي2001/2000م/ حصل كذلك على تكريم من قبل السلطة المحليه ومكتب التربيه والتعليم بالمديريه للعام الدراسي 2005 م 2006م ومنحه الشهادات التقديرية.
6/تكريم الأستاذ /عبدالكريم صالح سالم من قبل السلطة المحلية ومكتب التربية والتعليم بالمديرية كمعلم نموذجي في العام الدراسي 2007/2006م

مخرجات مدرسة جنادة للتعليم الاساسي والثانوي

اولاً /حصول طلاب مدرسة جنادة للتعليم الأساسي والثانوي على منح دراسية خارجية في جامعات عربية ودولية نتيجة لتفوقهم العلمي في امتحانات الثانوية العامة وفي تخصصات مختلفة نذكر منهم نماذج فقط :-
1/ المهندس حديد مثنى محسن مدير الهيئة اليمنية للمواصفات والمقايس ماجستير هندسة نفط من جامعة البصرة العراق.
2/المهندس عبدالله محمد يحيى بكلاريوس جامعة عمان الأردن .
3/الدكتور مراد عبدالله احمد محسن ماجستير في الطب من جمهورية المانيا وحالياً يواصل شهادة الدكتورة في المانيا .

4/الدكتور عباس عبدالله مثنى سالم ماجستير طب من جامعة حلب بسوريا.
5/الدكتور فريد محسن يحيى صالح ماجستير طب من جامعة باكستان.
6/الدكتور معيد علي عبيد ماجستير مختبرات جامعة الخرطوم السودان.
7/الدكتور عبد الحكيم مثنى محسن بكلاريوس صيدلية السودان .
8/الدكتور ياسين صالح مسعود احمد ماجستير طب من جامعة تركيا وحالياً يواصل شهادة الدكتورة في تركيا.
9/ الدكتور ردفان يحيى محمد ماجستير طب روسيا .

ثانياً/ طلاب مدرسة جنادة الذين تخرجوا من كليات الطب جامعة عدن
كلية الطب البشري عدد (4)وهم
الدكتور منير عبد الرحيم الماس
والدكتور ريدان ناصر احمد
والدكتور سامح احمد علي
والدكتور جهاد محمد يحيى صالح

ومن كلية الأسنان تخرج عدد(4)دكاترة.
ومن كلية الصيدلية عدد(3 ) دكاترة

ومن كلية النفط والمعادن شبوة خريجان اثنان .
الكليه البحرية خريج واحد .

ثالثاً/طلاب مدرسة جنادة الدارسين حالياً في كليات الطب

1/ كلية الطب البشري
سنة خامسة عدد(3)
سنة رابعة عدد(6)
سنة ثانية عدد(2)
سنةاولى عدد(2)
سنةتحضيريةعدد(4)

2/كلية الأسنان
سنه خامسه عدد(2)
سنة رابعة عدد(4)
سنة ثانية عدد(2)
سنة تحضيريةعدد(3)

3/المختبرات
سنة رابعه1
سنه ثانية 1

4/التمريض
سنة اولى 1
سنة تحضيريةعدد 1

رابعاً/عدد الطلاب من مدرسة جنادة الذين تخرجوا من كليات الطب جامعة ذمار ومعهد امين ناشر ومعاهد اخرى عدد(18)

سادسا ً /طلاب مدرسة جنادة في كلية الهندسة جامعة عدن من كافة السنوات وكلية الحقوق والاقتصاد والنفط والحاسوب والمحاسبة وغيرها عدد(35)

سابعاً/طلاب مدرسة جنادة من خريجي كلية التربية بتخصصات مختلفة عدد (66)

ثامناً/ عدد الدارسين حالياً في كلية التربية ردفان عدد(4)

تاسعاً/ طلاب مدرسة جنادة الذين تخرجوا من معاهد دار المعلمين عدد(16)
هذا ما قدرنا على تجميعه من مخرجات التعليم من مدرسة جنادة وسوف ننشر كل المخرجات وبالاسم في نشره داخلية في المدرسة قريباً

واذا كانت النتائج العلمية والتربوية المشرفة للمدرسة لابد أن نتذكر هنا أن وراء هذه الانجازات ادارة مدرسية ناجحه وطاقم مدرسي مؤهل تاهيلاً علمياً عالياً ويمتلك الخبرات العلمية في جميع التخصصات
حيث يتكون الطاقم المدرسي من المعلمين الذين كان لهم شرف النهوض بالعملية التعليمية بالمدرسة ورفعها إلى مستوى مصاف المدارس النموذجية الكبرى على مستوى الوطن والمعلمين التالية اسماؤهم ‘-

1/الأستاذ هيثم مطلق صالح
2/الأستاذ مقبل سالم علي
3/الأستاذ علي احمد محسن
4/الاستاذ عبدالله احمد محسن
5/الاستاذعبدالكريم علي مانع
6/الأستاذ/حسن بن حسن محسن
7/الأستاذ محمد يحيى صالح
8/الأستاذ سيف حسن محسن
9/الأستاذ صالح علي صالح
10/الأستاذ عبدالله احمد ناصر
11/الأستاذ عبد ربه احمدناصر
12/الأستاذ/عبدالكريم صالح سالم
13/الاستاذ احمد عثمان مثنى
14/الأستاذ عبدالفتاح مساعد ناصر
15/الأستاذ عبدالقوي مثنى محسن
16/الاستاذ عبدالقوي ناصر علي
17/الأستاذ علي ناصر علي
18/الأستاذ نبيل حسين قاسم
19/الأستاذ ماجد مثنى محسن
20/الاستاذ/الفقيد/انيس مثنى سالم
21/الأستاذ اكرم صالح علي
22/الأستاذ عبود عبد المانع علي
23/الأستاذ امين مثنى سالم
24/الأستاذ /نبيل سيف حسن
25/الأستاذ صالح محسن مسعود
26/الاستاذ/ محمدعلي علاية
27/الأستاذ /الفقيد/سيف شائف صالح
28/الأستاذ/ عبدالله علي مثنى
29/الأستاذ شمسان يحيى محمد
30/الأستاذة نسرين عبدالله فارع .

المدرسون الذين تعاقدوا في مدرسة جنادة للتعليم الأساسي والثانوي
“””””””””””””””””””””””””””””””
1/الأستاذ جمال محسن مسعود
2/الأستاذ محمد ثابت صالح
3/الأستاذ انيس محسن مسعود
4/الاستاذ/الفقيد احمد قاسم محسن
5/الأستاذ عبدالخالق أحمدحسن

هذه الكوكبة من المعلمين الذين أفنوا عمرهم وشبابهم في خدمة المجتمع وتربية وتعليم الطلاب ،البعض منهم قد تقاعد عن العمل لانتهاء فترة خدمته،والبعض منهم انتقل الى مدارس اخرى ،والبعض انتقل إلى جوار ربه. ولا ننسى الرعيل الأول من المعلمين الذين خدموا في ظل ظروف صعبة وأسسوا هذا الصرح التعليمي.
ومازال الطاقم التربوي المتبقي داخل المدرسة يؤدي واجبه الوطني رغم ظروفهم المعيشية الصعبة وتدني رواتبهم الى أدنى مستوى.
وحالياً الحمدلله تنعم مدرسةجنادة للتعليم الأساسي والثانوي بوجود مبنى مدرسي حديث ومعلمين مؤهلين وتزخر بطلاب وطالبات من اذكى الطلاب ومتفوقين في تحصيلهم العلمي ،،،ولكن ما ينقص مدرسة جنادة للتعليم الأساسي والثانوي حالياً الاتي:-
1/عدم وجود مختبرات علمية تساعد الطلاب على تطوير مهاراتهم العلمية ويطبقون فيها تحصيلهم العلمي النظري
2/المدرسة بحاجة إلى بناء حمامات لعدم وجود الحمامات في للمدرسة.

3/المدرسة بحاجة إلى معلم لمادة الكيمياء بعد وفاة الفقيد انيس مثنى سالم رحمه الله واسكنه فسيح جناته، والذي توفى في يوم الخميس الموافق 28/يناير/2021م بحادث مروري في حبيل الريدة .
4/المدرسة بحاجة إ لى معلم رياضيات.
5/المدرسة بحاجة إلى أجهزة حاسوب لتطوير مهارات ومعارف الطلاب العلمية.

تعليق عام .
تكاد مدرسة جنادة تكون معجزة المدارس في حالمين ، لقد بدأت عبارة عن غرفتين صغيرتين جدا
إلى جوارهما عشوة تهددها الرياح تارة وتهدهدها تارة تمثل إدارة المدرسة.
وحين نكون في طريقنا إلى الحبيلين
او حبيل الريدة عبر طريق مخدرين وسيلة جنادة كنا نراها معلقة في ذلك المنحدر الذي يربط قرية الحنكة بقرية جنادة فنعجب من هذا التصميم لهذه المدرسة الوليدة ويزيد العجب حين نجد الطلاب يتدفقون إليها هابطين وصاعدين بشكل لا يناسب تلك الغرفتين التي تبدو لنا غرفة واحدة خاصة حين عرفنا أن المدرسة تتكون من ستة صفوف !! فيا ترى اين تتعلم هذه الفصول الستة ؟؟!
مخرجات هذه المدرسة مذهلة
فالقرى المحيطة بها أهلها يحبون التعليم حبا جامحا ويحفرون في الصخر من أجل مواصلته واستكماله
على أن هذه المخرجات التي ذكرت والتي لم تذكر شاركت في صناعتها
بعض المدارس الأخرى مثل ثانوية الأستاذ الفقيد سعيد صالح قاسم الدباني في حبيل الريدة ومدرسة مجحز وغيرها لأن العملية التعليمية
مترابطة يشد بعضها بعضا .
وتزخر قرية الحنكة وجارتها جنادة
بفريق واسع من المعلمين بمختلف المستويات تجدهم منتشرين في أكثر
مدارس حالمين .
بقي أن ننوه في نهاية هذه الحلقة إلى أننا سنتوقف بعض الوقت عن نشر هذه الحلقات ريثما تنقشع المحنة التي تفتك باهلنا في حالمين وسائر مديريات ردفان الأربع او تخف ، فقد اوجعتنا أخبار الموت القادمة من هناك بين ساعة و أخرى.
نسأل المولى تعالى أن يلطف بهم وبنا وان يجعل لنا جميعا مخرجا وفرجا ،
فرحمته وسعت كل شيء .

إعداد الأستاذ أمين مثنى سالم
مدير المدرسة .
متابعة وتنسيق الأستاذ محمد مانع ناصر .
تحرير أ ، د عبده يحيى الدباني .

التعليقات مغلقة.