مصدر أمني يوضح حول حملة إزالة العشوائيات في دار سعد ويؤكد حرص إدارة الأمن في ضبط المعتدين على الممتلكات العامة والخاصة

مصدر أمني يوضح حول حملة إزالة العشوائيات في دار سعد ويؤكد حرص إدارة الأمن في ضبط المعتدين على الممتلكات العامة والخاصة

عدن / خاص

أوضح مصدر أمني في إدارة أمن العاصمة عدن حقيقة المزاعم والاشاعات حول القيام بالاعتداء على املاك ومشاريع استثمارية خاصة في مديرية دارسعد بالعاصمة عدن ومنها مشروع احد المشايخ من ابناء محافظة شبوة في حي مصعبين .

ونفى المصدر الأمني حقيقة تلك الادعاءات واتهام الأجهزة الأمنية بالاعتداء على أراضي استثمارية مشيراً أن حملة إزالة العشوائيات انطلقت بتوجيهات من المحافظ رئيس المجلس المحلي رئيس اللجنة الأمنية الاستاذ / أحمد حامد لملس ومكتبي الأراضي والاشغال العامة بالمحافظة وبموجب الوثائق القانونية التي نزلت من أجلها الحملة والتعليمات الصادرة من الجهات الرسمية المخولة قانوناً بإزالة العشوائيات لمدير الأمن اللواء / مطهر الشعيبي والهادفة إزالة الاستحداثات، وإلغاء ترخيص التسوير.

وأوضح المصدر أن إدارة الأمن تقوم بمهمة تأمين وحماية الممتلكات العامة والخاصة، بناء على توجيهات الجهات القضائية والنيابة والسلطة المحلية ممثلة بالأخ المحافظ / أحمد حامد لملس.. مشيراً أن الحملة التي جرى تنفيذها في دار سعد كانت حملة قانونية رسمية شاركت فيها أطقم من إدارة أمن عدن والحزام الأمني ونزلت بتوجيهات رسمية من الجهات المختصة وقيادة المحافظة وإدارة الأمن وليست أطقماً مجهولة كما تم الادعاء من قبل جهات اعتادت الإساءة للأجهزة الأمنية طيلة الفترة الماضية.

واكد المصدر الأمني، أن الأجهزة الأمنية، ستواصل مهامها وواجباتها القانونية ولن تتساهل أمام المخالفين للقانون ومن يقومون بالبسط على الاراضي والممتلكات العامة والخاصة، وضبطهم واحالتهم للجهات القضائية وفقاً للنظام والقانون وما تقتضيه المصلحة العامة وستقف إلى جانب الحق دون أي اعتبارات أخرى.

المكتبالإعلاميإدارةأمنعدن

السبت 24 أبريل 2021

التعليقات مغلقة.