بيل ومليندا جيتس يعلنان انفصالهما

كريتر نيوز/وكالات

أعلن بيل وميليندا جيتس، أمس الاثنين، إنهما أنهيا زواجهما بعد 27 عامًا معاً. وكتب الزوجان في بيان مشترك نشره مؤسس شركة مايكروسوفت على تويتر: “بعد قدر كبير من التفكير والكثير من العمل في علاقتنا، اتخذنا قرارًا بإنهاء زواجنا”.

وقال البيان “على مدى السنوات الـ 27 الماضية، قمنا بتربية ثلاثة أطفال رائعين وبنينا مؤسسة تعمل في جميع أنحاء العالم لتمكين جميع الناس من أن يعيشوا حياة صحية ومنتجة”.

“نستمر في مشاركة الإيمان بهذه المهمة وسنواصل عملنا معًا، لكننا لم نعد نعتقد أنه يمكننا أن ننمو معًا كزوجين في المرحلة التالية من حياتنا.”

ويدير آل جيتس مؤسسة بيل وميليندا جيتس بشكل مشترك. ومؤسسة بيل وميليندا هي مؤسسة خيرية، أسسها بيل ومليندا في عام 2000 وتضاعف حجمها عندما جاء وارن بافت في 2006.

اعتباراً من 31 ديسمبر 2018، كان الوقف المالي للمؤسسة 46.8 بليون دولار. وكانت واحدة من رواد العمل الخيري الاستثماري، على الرغم من أن المؤسسة نفسها تشير إلى وجود قيود على الدور الخيري. عام 2007، كانت المؤسسة ثاني أكثر الجهات الخيرية سخاءاً في الولايات المتحدة، بعد وارن بافت. اعتباراً من 2018، كان بيل ومليندا قد تبرعا للمؤسسة بحوالي 36 بليون دولار.

ومنذ تأسيسها قدمت المؤسسة المنح والدعم لمجموعة واسعة من التطورات الاجتماعية والصحية والتعليمية حيث منحت المؤسسة ودعمت مجموعة واسعة من التطورات الاجتماعية والصحية والتعليمية بما في ذلك المؤسسة برنامج منح جيتس كمبردج في جامعة كمبردج.

ومليندا هي مديرة سابقة لعدة منتجات من مايكروسوفت من بينها مايكروسوفت أوفيس ببلشر ومايكروسوفت بوب. وفي 1994 تزوجت بيل جيتس رئيس مايكروسوفت. وشاركت في تأسيس مؤسسة بيل ومليندا جيتس. في ديسمبر 2005، تم اختيارها وزوجها والموسيقار بونو كشخصيات العام من قبل مجلة تايم، واستمر زواجهما 27 عاماً وانجبا ثلاثة أبناء.

التعليقات مغلقة.