تصريحات أردوغان تضرب الليرة التركية في مقتل

كريتر نيوز/متابعات

سجلت الليرة التركية هبوطا إلى مستوى قياسي جديد بعد دعوة أردوغان لخفض سعر الفائدة.

ووفق صحيفة زمان التركية المعارضة حطم سعر صرف الدولار في تركيا رقماً قياسياً على الإطلاق مقابل الليرة، عقب مشاركة الرئيس رجب طيب أردوغان في بث مباشر، أدلى خلاله تصريحات بشأن البنك المركزي.

عصف تصريح أردوغان بشأن الاقتصاد، بالليرة أمام العملة الأمريكية، وارتفع الدولار بشكل حاد ووصل إلى أعلى مستوى له على الإطلاق عند 8.77، فيما كان الرقم القياسي السابق للدولار / ليرة تركية 8.61. يتداول الدولار اليوم الأربعاء في ساعات الصباح عند 8.65.

تصريح أردوغان قال فيه: التقيت أيضًا برئيس مصرفنا المركزي اليوم. من الضروري أن نخفض أسعار الفائدة مرة واحدة” في تأكيد جديد من ادوغان على إصراره التدخل في سياسة البنك المركزي.

وباتت تركيا على مفترق طرق بعد أن بات اقتصادها في مهب ريح تغيرات عاصفة على إثر زيادة معدلات التضخم والفقر الذي يهدد المواطنين، بينما أهدر النظام مفدرات البلاد في تدخلات عسكرية خارجية أربكت الأوضاع الاقتصادية لأنقرة.

وتصدر المعارضة التركية الملف الاقتصادي على رأس الانتقادات الموجهة لنظام الرئيس رجب أردوغان فضلا عن وصول معدلات التضخم لأرقام قياسية دفعت إلى مطالب بحتمية إحداث تغييرات عاجلة بشأن سياسة البلاد، وظهر الرئيس في حالة تخبط واضحة أمام شعبه الذي طالما تلقى وعودا انتخابية من حكومة العدالة والتنمية بتغييرات تبخرت الوعود بشأنها بمجرد انتهاء الانتخابات.

التعليقات مغلقة.