#مرياع الإعلام ..!

2021-06-05 09:00:46

كتب /
محمد حبتور

بالتزامن مع تواجد قيادة المجلس الإنتقالي في العاصمة عدن، ووصول وفده التفاوضي للرياض، يتم إعادة فتح وإثارة ملفات لقضايا فردية حقوقية، في الوقت الذي يفترض أن ينصب كل تركيزنا على الإستحقاقات الكبرى التي بها نستطيع الإستقلال بصناعة القرار الجنوبي، وإدارة الموارد والإيرادات..!

مُخجل جداً ما يتناوله الإعلام الجنوبي، وهو يسير كالقطيع خلف مرياع الإعلام الذي تم تسمينه ونفخه لإثارة البلبلة وتوجيه الرأي العام حيثما يريد الأسياد..!

“كلما اتحد شعب الهند ضد الاستعمار الإنجليزي، يتم ذبح بقرة ورميها بالطريق بين الهندوس والمسلمين”، هكذا كان يتعامل الإستعمار البريطاني مع الهنود، ليضمن استمرارية تواجده وسيطرته على البلاد..!

فكم هي الأبقار التي يذبحها عملاء عصابات 7\7 ليرموها في شوارعنا..!

نحن هنا نسجل موقف واضح وصريح ضد كل بلطجي وفاسد وناهب، حيثما كان وكيفما كان النهب، فهناك بلاطجة يرتدون ربطات العنق ايضاً، ويبسطون على الدولة والقرار، ويتاجرون بآلام الشعب وحقوقه، بل أنهم يحرمونه من حقه في التفكير والإختيار أيضاً..!

يقول مارتن لوثر كينغ “لا يستطيع أحد ركوب ظهرك إلا إذا انحنيت”، وعندما تُسلِم عقلك للآخرين وتسمح لهم أن يسكبوا فيه قذاراتهم، فقد انحنيت، وسمحت لهم أن يركبوا عقلك وليس ظهرك فقط..!

فتفطنوا جيداً لما يُقال ومتى وكيف، وإياكم ان تسيروا خلف المرياع وأعينكم معصوبة، وعقولكم معطلة..!

التعليقات مغلقة.