متلازمة آلام المفاصل الدائمة ما بعد كورونا .. وكيفية التعامل معها؟

كريتر نيوز/متابعات

شاع انتشار فيروس كورونا بين كافة بلدان العالم، وذاق مراره العديد من العائلات، ومخطئ البعض ان ظن اختفاء الآلام والأعراض بعد انقضاء مدة الحجر، فآلام الجسم والمفاصل مستمر.

ما هو الفرق بين أعراض فيروس كورونا وآلام العضلات بعد التعافى؟ وفق صحيفة (اليوم السابع).

الشعور بالألم المفاجئ والحاد، أثناء مرض كورونا، بسبب الجهاز المناعي حيث يقوم بإفراز (السيتوكينات) التي تسبب التهاباً في العضلات وأحياناً في المفاصل ومع ذلك، فإن هذا عادة ما يستمر في معظم الحالات فقط حتى الفترة الحادة، ويتعافى منه تدريجياً بمجرد خروجهم منه.

ما هي متلازمة ما بعد كورونا؟

متلازمة ما بعد كورونا تتمثل في ظهور أعراض ما بعد كورونا بعد شهر أو شهرين من بداية المرض، الأعراض التي قد تظهر على المرضى بعد كورونا هي التعب والصداع المتقطع وآلام المفاصل ولا يشعرون بأنهم عادوا إلى طبيعتهم.

ما هي طرق التعامل مع ألام المفاصل بعد التعافي من كورونا؟

1- يجب على المرضى العودة إلى ممارسة الرياضة البدنية بشكل تدريجي.
2- الراحة والترطيب الكافي وبعض المكملات الغذائية ستساعد على تخفيف ألام المفاصل.
3- من أجل تجنب آلام ما بعد كورونا، يجب ألا يظل المرء محافظا على بعض النشاط البدني أثناء فترة العزل، فيجب مواصلة التمرين المعتدل.
4- تجنب التمارين الشاقة، بسبب مواجهة حالة تسمى نقص (الأكسجة) أو انخفاض تشبع الأكسجين، والتي قد تسبب سوء في التمثيل الغذائي اللاهوائي مع زيادة مستويات (اللاكتات) مما قد يزيد من شدة المرض.

ما هو الضرر الذى يتركه كورونا على العظام والمفاصل ؟

تمكنت بعض الدراسات الحديثة من إثبات أنه قد يكون هناك تنكس في المفاصل لدى مرضى ما بعد كورونا الذين عانوا بالفعل من مثل هذه المشكلات أو حتى أولئك الذين لم يعانوا منها، ويمكن أن يؤدي كورونا إلى استجابة مناعية ذاتية وقد وجد أن هناك تدهورًا في ظروف المرضى الذين عانوا من التهاب المفاصل أو غيرها من الحالات المماثلة.

ويعتبر المرضى الذين لم يعانوا من أي مشكلة متعلقة بالمفاصل، أثناء الإصابة بفيروس كورونا، فإنهم معرضون للإصابة بمشاكل تتعلق بالمفاصل وآلام العضلات بعد التعافي من كورونا.

التعليقات مغلقة.